حركة الجنين ومتى أقلق حيالها ؟

تحتار السيدات الحوامل وخاصة اللواتي يجربن ال حمل للمرة الأولى ما هي حركة الجنين الطبيعية ومتى تبدأ وكيف تحدث الحركة غير الطبيعية أو متى تتوقف حركة ال جنين وهكذا.
يبدأ الجنين بالتحرك ابتداءً من الأ سبوع الثامن من الحمل أي نهاية الشهر الثاني، لكن لا ت شعر به أمه إلا في الأسبوع 18 من الحمل أي بداية الشهر الخامس تقريبًا وبعض السيدات يشعرن به في الأسبوع 16 أو 17 أي نهاية الشهر الرابع ولكن غالب ًا ما تكون هذه السيدة قد اختبرت الحمل عدة مرات وتستطيع التفرقة جيدًا بين كل حركات جسمها.
حركة الجنين هي ارتطام أطرافه بجدار البطن الأمامي عند دورانه وسباحته في السائل الأمينوسي، وتتطور الحركة وتشتد قوتها كلما كب ر هو وصار أكبر حجمًا وأقوى.
يتحرك الجنين حركات مختلفة منها الانقلاب من جهة إلى أخرى والدوران من أعلى إلى أسفل، بالإضافة إلى تحريك الأيدي والأقدام ومص الأصابع كما في الأطفال حديثي الولادة .
تأخر حركة الجنين
هناك عدة أسباب لتأخر حركة الجنين فقد يتأخر لأسباب طبيعية مثل:
1- خطأ في حساب فترة الحمل من البداية
2- أن تكون المشيمة أمامية فتتلقى هي ضربات ال صغير
3- عدم خبرة السيدة في معرفة أن هذه حركة الجنين وأن تظن أنها حركة الأمعاء مثلًا
وقد يتأخر لأسباب مرضية مثل:
1- نقص السائل الأمينوسي
2- مشكلة في تكوّن الجنين نفسه أو ضعف في جهازه الحركي
3- وفاة الجنين.
مواعيد الحركة
يجب على كل حامل أن تعرف مواعيد زيادة حركته لمراقبة بطنها والتأكد من حركته من عدمها ومن تلك الأوقات
1- بعد تناول الطعام
2- بعد تناولها أي مشروب منبه
3- عند الجلوس لمدة طويلة بشكل لا يريح البطن مثل الحمام والجلوس في مكان ضيق
وتقل حركته عند نومك خاصة لو كنت منظمة في مواعيد نومك، وقد لا يكون ذلك صحيحًا ويوقظك الصغير من نومك بركلاته.
توقف حركة الجنين
قد يبدأ الجنين حركته في موعده الطبيعي وتمر شهور الحمل جيدة حتى نهاية الحمل، ثم يحدث تغيير وتقل حركة الجنين وهو شيء خطير.
لذلك من المهم متابعة عدد حركات الجنين بدءًا من الشهر الثامن إلى نهاية الحمل. وتصل عدد حركاته إلى عشر حركات يوميًا.
خطورة توقف الجنين عن الحركة تكمن في أن ذلك دلالة على مشكلة يعانيها بسبب نقص وظائف المشيمة وبالتالي عدم وصول الغذاء الكافي له وهكذا.
يتمكن الطبيب من فحص الجنين بالموجات فوق الصوتية وفحص دقات قلبه للتأكد من وصول الدم بشكل طبيعي ومن حركته العامة ونموه وحجمه وغير ذلك، وإن تأكد من مشكلة المشيمة وجب التدخل السريع مع قرار الولادة المبكرة.
إن قلة حركة الجنين في نهاية الشهر التاسع إن كانت بسبب ضعف توصيل المشيمة للغذاء فقد تكون دليلاً على وجوب الولادة السريعة لتفادي العواقب السيئة، ومع ذلك لا يجب الهلع على الدوام، فأحيانًا تقل حركة الجنين بسبب قلة المساحة المتاحة بالنسبة لحجمه ويكون الجنين بصحة جيدة جدًا إذ يختلف نشاط أحد الأجنة عن الآخر كما يختلف نشاط الأطفال عن بعضهم البعض، وبذلك لا ينبغي أن تعيش السيدة الحامل هلعًا أو فزعًا متواصلًا ولا أن تستهين بالأمر ولا تركز على حركة جنينها.
وبوجه عام تظل المتابعة هي الحل لأن الطبيب في الشهور الأخيرة سيفحصك على الدوام للتأكد من سير الأمور بصورة طبيعية.

المصدر: supermama


إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • ب انتظار سر سعادتي❤😍😍❤

    2019-09-30 17:19:08

    اني هم مجاي احس بحركه الجنين واني في منتصف الخامس هل هذا طبيعي فدوووه طمنوني

  • Tamara Arafat Abu Sneneh

    2019-09-01 11:04:45

    الافضل تعملي فحص دم او فحص رقمي للتاكدي من وجود حمل

  • زائر-32856102

    2019-07-21 10:10:12

    شو

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 155 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن