أخطاء أثناء الجماع تؤثر على صحة المهبل

أخطاء أثناء الجماع تؤثر على صحة المهبل

عزيزتي، مساء الصحة  

هناك كثير من الممارسات الخاطئة التي نرت كب ها في حق المهبل، مما تؤثر بالسلب على صحته خاصة وقت الجماع أو بعده، ثم نعاني من الالتهابات والحكة والألم، دون معرفة الأسباب الحقيقة وراء ذلك.

من أخطر هذه الأخطاء:

عدم الاغتسال:

يعد الاغتسال بعد الجماع من الأمور المهمة للغاية، إذ إن تنظيف الجسم بعد ممارسة العلاقة الزوجية من شأنه حماية السيدة من الإصابة بالعدوى، حيث يحبذ غسل الأعضاء التناسلية والمناطق المحيطة بها من الخارج فقط باستخدام الماء الدافئ وحده، ويمكن استعمال الصابون للتنظيف أيضا، لكن يجب اتخاذ الحذر حال امتلاك بشرة حساسة أو في وجود عدوى، إذ إن استعمال الصابون في تلك الحالات قد يؤدي إلى حدوث تهيج بالجلد والتهابه.

الغسول المهبلي:

تعتقد العديد من السيدات أنه من الضروري استعمال غسول مهبلي لتنظيف المهبل من الداخل بعد الجماع، لكن في حقيقة الأمر فإن الغسول المهبلي بعد العلاقة الزوجية قد يؤدي لحدوث عدوى، وذلك لأنه يتسبب في تغيير التوازن الطبيعي للبكتيريا التي تحمي المهبل. لذا فإن أفضل شيء يمكن فعله لتنظيف المهبل من الداخل بعد الجماع هو تركه دون تدخل، حيث إنه يعمل على تنظيف نفسه بشكل طبيعي.

 إفراغ المثانة:

قد تنتقل بعض البكتريا إلى قناة مجرى البول أثناء الجماع، الأمر الذي قد يؤدي إلى زيادة فرص الإصابة بالعدوى، لذا يحبذ إفراغ المثانة بالتبول بعد ممارسة العلاقة الزوجية للتخلص من تلك الجراثيم التي انتقلت إلى مجرى البول.

شرب الماء:

كما أسلفنا فإن التبول بعد الجماع أمر ضروري، لذا يحبذ شرب كوب من الماء لترطيب الجسم وتحفيز التبول؛ الأمر الذي سيؤدي إلى طرد المزيد من البكتيريا المسببة للعدوى من الجسم.

نوعية ال ملابس خاصة الداخلية:

إن مناطق الجسم الدافئة والمليئة بالعرق هي المكان المثالي لنمو البكتيريا والفطريات. لذا يفضل ارتداء ملابس داخلية وخارجية واسعة تسمح بدخول الهواء بعد الجماع. كما يجب تجنب ارتداء الملابس الداخلية الضيقة لدى السيدات تحديدا. وتعد الملابس الداخلية القطنية هي الأفضل للرجال والنساء على السواء، فهي تسمح بدخول الهواء كما أنها تمتص الرطوبة.

الأيدي:

على الرغم من بساطة هذا الفعل، إلا أن غسل الأيدي بعد الجماع أمر ذو أهمية بالغة. إذ إنه الطريقة المثلى للتخلص من البكتيريا التي قد تنتقل إلى الأيدي عبر الملامسة أثناء العلاقة الزوجية. مما يعني مكافحة العدوى ومنعها من الانتشار. لذا يجب الحرص على غسل الأيدي بالماء والصابون بعد الجماع دوما.

يجب عزيزتي اجراء الفحوص الطبية من وقت لآخر، وملاحظة الأعضاء التناسلية وما يطرأ بها من تغيرات، مثل البقع أو التقرحات والجروح أو التضخم لا قدر الله.

تمنياتي بالصحة وفي انتظار استفساركِ

أمل الرخاوي

طفل ي لايف

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • زائر-44887411

    2020-04-17 17:50:00

    السلام عليكم اني حامل 5اسابيع وخسمة ايام ودا اعاني م̷ـــِْن الفرازات هل مضره ام لٱ

  • ام مهيمن

    2020-04-16 13:15:37

    👍

  • 🇮🇶ام سيف🇮🇶

    2020-03-30 20:15:11

    شلونج

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 220 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

سؤال شائع

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن