العلاج الأكثر فعالية لوباء الكورونا فى وقتنا الحالى

 العلاج الأكثر فعالية لوباء الكورونا  فى وقتنا الحالى

سلام الله عليكم و رحمته و بركاته

متخبطين بين محاولاتنا المستمرة فى الإطمئنان تارة و الخوف تارة أخرى، بين الأخبار التى تتفه من حجم الوباء و بين تلك التى تضخمها، لا نعرف كيف نتصرف و على أى أساس فالمعلومة التى تَصدُر اليوم تُنفى غداً و المصادر كثيرة بلا مرجع واحد محدد يقيم الوضع و يخبرنا بتطوراته بمنتهى الصدق و الوضوح.

أ شعر بكم و أظن أنكم تشعرون بي فنحن فى هذا الوضع سوياً، ساتحدث معكم اليوم قليلاً لنوضح الأمر بطريقة تضمن سلامتنا بإذن الله أياً كانت الأوضاع، المهم أن تساعدونى و تساعدوا أنفسكم و المحيطين بيكم بإتباع هذه النصائح و أرجو منكم عدم الخوف و الذعر لأن لا طائل لهم، الحذر هو الحل و التصرف بوعى و هدوء هو الشئ المرجو.

مع متابعتنا المستمرة للوضع الصحى بالعالم و الأبحاث العلمية التى تنشر بإستمرار آملين أن تفهم الفيروس لإيجاد العلاج و المطعوم المناسب للسيطرة على انتشاره نجد أنه تم النصح و التشديد بإلتزام المنازل و منع أى تجمعات و أى احتكاك بشرى يومى كعلاج مبدئى و فعال فى وقتنا الحالى، لماذا؟ّ!

فى بادئ الأمر عرفنا انه فيروس ينتشر عن طريق رذاذ العطاس و الكحة، و أنه فى أغلب الأحيان يعرف المريض أنه مريض من الأعراض التى يعانى منها و لكن الوضع تطور و أُثبت حالياً انه أيضاً فيروس ينتقل بالهواء، نعم أعلم أنكم تفاجئتم و لكن هذا هو الوضع الحقيقى .

 الرذاذ الذى ينتقل من الفم إلى الخارج عند العطس أو الكحة عبارة عن قطيرات متناهية الصغر يمكنها أن تنشر إلى مدى 4 أمتار فى العطسة الواحدة، و كون حجمها صغير يجعلها تطير فى الهواء لبعض الوقت قبل أن تسقط أرضاً، هذا ما أثبت فى الأبحاث التى نشرت فى اليومين السابقين، لذلك على الجميع التزام المنزل و عدم الخروج إلا للضرورة القصوى.

و ليس هذه فقط!!

 يعيش الفيرس على الأسطح لساعات و قد تصل لأيام فى حالة كانت السطح زجاجاً أو كرتوناً..


 


ما الذى يمكننا فعله مع كل هذه التطورات؟!

- التزام المنزل، فكما رأينا بالصين بعد التفشى الشديد للفيرس و حظر التجول للسيطرة عليه تم بالفعل السيطرة عليه بطريقة ناجحة و معالجة المصابين و المحافظة على حياة المليارات، و فى البلدان الأخرى التى لم تكترث لعدم معرفتها لحجم الوباء تعانى الآن مما عانت منه الصين فى البداية، فما علينا فعله هو عزل أنف سن ا بالمنزل و معاونة الجهات الصحية على السيطرة عليه بعدم زيادة أعداد الحالات.

- لبس كمامة محكمة الغلق N95  أو ما شابهها عند الخروج من المنزل.

- غسل اليدين بإستمرار، يدك هى سبب الوباء و خط حمايتك الأول بنفس الوقت، تسبقنا إلى أى شئ و إلى وجوهنا فيما بعد لذلك كلما حافظنها عليها نظيفة و غسلناها بأى نوع من الصابون لن يفرق نوع محدد بذلك نحافظ على سلامتنا و سلامة من حولنا بصورة كب يرة.

- تعقيم المنزل و الأسطح، بإستخدام كحول 70% أو كلور مخفف بماء فقط، لقتل أى جراثيم موجودة و لضمان صحة أفراد ال أسرة بالمنزل.

- عدم الإحتكاك بأى فرد من أفراد الأسرة عند القدوم من خارج المنزل قبل أن يغسل يديه و يغير ملابس ه.

- غسل الخضراوات و الفواكه بخل و ماء قبل الأكل.



أتمنى أن تمر هذه ال فترة على خير و أن نتخطاها سوياً بإتباع الإجراءات الوقائية محافظين على صحة من نحبهم.

و انتظرونى فى المقالات القادمة للإطلاع على آخر الأخبار...

دمتم سالمين معافين  

د.هبة الله مصطفى عبد الرؤف

دكتورة صيدلانية





إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • وردة قصاب باشي

    2020-03-30 09:54:17

    يعني مش مهم حتى لو كانت الفترة بين الطفل الاول والثاني 7 سنوات؟

  • ام مريم

    2020-03-24 05:21:59

    حبيتي روحي اعطيها التطعيم ولا تخافو بس لو ف زحام ف الصحة ابعدي عن الزحام والله يسترها معاكي

  • زائر-33049530

    2020-03-24 05:18:58

    https://www.youtube.com/channel/UC-H9VKQM9uzzVzYT0jF6fwQ ممكن تشتركوا بقناتي بليز اشتركوا بقناتي روووعة

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 127 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

سؤال شائع

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن