هل أطفالك يحبون والدهم؟

هل أطفالك يحبون والدهم؟

أنا واخد عهد على نفسي إني أكرم بنات ي، والإكرام مش بس إني أحاول أوفرلهم عيشة مادية مرتاحة، لأ، أساسيات إكرام الإنسان إنك تعامله كإنسان، والفرق بين معاملة الإنسان ومعاملة الحمار إن الحمار بيتضرب، الإنسان لأ.
وعشان كدا أول قرار في تربيتي ليهم، كان إني عمري ما همد إيدي على واحدة فيهم. والحمد لله فات ٦ سن ين على ولادة "لينا" وأنا ملتزم بالعهد، وإن شاء الله هموت وأنا محافظ عليه.

 ومش معنى كدا إني مدلعها، أقسم بالله من نظرة بكهربها مكانها، وبتفهم أنا عاوز إيه وبيتنفذ من غير ما انطق، وأمها تشهد بكدا..
مأدبها من غير ضرب، كفاية يقولولها: "بابا هيزعل منك" بتفضل تتأسف وتعيّط لغاية ما تتأكد إني مش هزعل.. ودا عشان "بتخاف على زعلي" مش "بتخاف مني"، والفرق كب ير أوي بين الجملتين.

كل ليلة قبل ما تنام بتشد كتاب عشوائي من مكتبي وتطلب مني أقرالها، لو كنت قريت الكتاب بقولها ملخصه بشكل مبسط، ولو مكنتش قريته بقرا كل ليلة شوية قدامها وابسطلها الكلمات اللي مش بتفهمها.. فيه مرة كنت متضايق ورفضت أقرالها،

 قالتلي:
- بكرة أكبر واعرف أقرا، وإنت هتكون عجزت ومش عارف تشوف كويس (نظري ضعف يعني) ولما تطلب مني أقرالك..
وسكتت شوية بتوزن تهديدها قبل ما تقوله وبعدين قالت:
- هقرالك برضه عشان أنا بحبك


ضحكت وقلتلها:
- وأنا كمان بحبك
غمزت وسألتني بدلع:
- هتقرالي يعني؟

الطريقة دي في التربية خلتها بقت ما شاء الله عليها بنك معلومات متنقل، عقلها سابق سنها، وعندها ردود لكل حاجة وبتقدر تجاوب على كل أسئلة "ليندا".
وإحساسها بالمعرفة دا خلق جواها ثقة كبيرة بقدراتها، وخلاها تتكلم بلماضة مع أي حد، وترفض تعمل أي حاجة غير لما تقتنع بيها الأول.
والطريقة دي برضه وصلتنا لنتيجة مبهرة في علاقتنا ببعض، نتيجة أبرز ما فيها "الحنية" ودي بصراحة مش عارف هي مولود ة بيها ولا اكتسبتها من خلال تربيتي ليها، بس اللي أعرفه ومتأكد منه إني ما شفتش في حياتي في حنية بناتي الإتنين، وإن أسعد أوقات عمري اللي بقضيها ولينا نايمة في حضني، وإني بحس بسلام نفسي يكفي العالم كله لما ألعب معاها هي وليندا.


وبفرح جدًا وبحس بأهميتي في حياتهم لما يدخلوا عليا أوضتي ويقولولي:
- ممكن تيجي تقعد معانا شوية؟
وبقفش نفسي وأنا قاعد عالأرض مربع وسط اللعب والمكعبات والألوان وال طفل اللي جوايا بيلعب بجد عشان مش عاوز يخسر 😅

جربوا الطريقة دي مع ولادكم وادعولي ❤


​المصدر: محمد فتحي

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • nany

    2021-07-25 19:06:32

    هلا روان

  • Rawan Sy

    2021-07-13 11:47:29

    .

  • Rawan Sy

    2021-07-13 11:47:29

    .

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 15 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن