من أدوات التربية لحل المشكلات: لا مشاكل بالأسرة بعد اليوم 👨‍👩‍👧‍👦

من أدوات التربية لحل المشكلات: لا مشاكل بالأسرة بعد اليوم  👨‍👩‍👧‍👦

الخطأ الذي يقع فيه الكثير من الآباء، أنهم يريدون حلًا للمشكلات في الحال، ما أن تقع المشكلة،  يأنبون ال طفل ، يتحدثون كثيرًا، يعاقبون، يغضبون، وفي النهاية لا يحصلون على النتيجة التي يريدونها.


لا بد أن يكون هناك مساحة للمناقشة المستمرة، تفرغ خلالها ال أسرة ال صغير ة كل المشكلات، والمشاعر الصعبة، ويتبادلون خلالها أيضًا العبارات اللطيفة، الهادئة.


يتم تنظيم هذا الأمر من خلال أداة من أدوات التربية الإيجابية، وهي الاجتماعات الأسرية.


الاجتماع الأسري، نحدد له موعدًا نراعي فيه حضور كل أفراد الأسرة، حتى الطفل الذي لم يتجاوز الأربع سن وات بعد، قبل البداية نحدد أجندة الاجتماع، تشمل المواعيد الخاصة بكل فقرة، والموضوعات التي سنناقشها، ومن الذي سيدير الاجتماع.


نحافظ على الجو المرح، يمكن أن يحضر أفراد الأسرة بأزياء تنكرية مضحكة، أو تيشيرتات عليها شخصياتهم الكرتونية المفضلة، أو أن يتناولوا مغرفة الطعام باعتبارها الميكروفون الذي سيتحدثون فيه، ونحرص على وجود الحلوى والبالونات، وكل ما نستطعه للحفاظ على وقت رائع .


1) يبدأ الاجتماع ب فترة تقدير أفراد الأسرة، فيذكركل منهم موقف لطيف فعله أحد الجالسين له وكيف أثر هذا بالإيجاب عليه، أو أن نسأل كل فرد ما هي الصفات التي يحبها في كل فرد من أفراد الأسرة، ويبدأ الجميع في شكر الآخرين وسرد مواقفهم الحميدة، ستلاحظون ارتفاع طاقة الجميع، وأن الحب يحيط الجالسين من كل جانب.

2) نقيم حلول الأ سبوع الماضي، بالطبع الاجتماع دوري، وكل أسبوع نناقش بعض المشكلات والمقترحات، ونتبع حلولًا. لذلك علينا مناقشة هذه الحلول.


3) هنا نختار كل أسبوع أمر من أمرين:

أولًا: أن يشارك كل فرد من أفراد الأسرة مشاعره تجاه موقف معين، لنقدم له الدعم والتعاطف، وبعض الحلول إن طلب هو ذلك، وإلا سنسمع فقط، دون أن نوجه مشاعره. ويعتبر هذا تدريبًا على أداة تعريف المشاعر التي تحدثنا عهنا فيما مضى.


ثانيًا: على مدار الأسبوع، من لديه مشكلة، يكتبها ويضعها في صندوق المشكلات، فنقوم خلال الاجتماع بمناقشة المشكلات التي تعرض لها كل فرد داخل الأسرة، ونضع حلولًا وخطوات تنفيذ كل حل.


4) نختم الاجتماع كما بدأناه بذكريات لطيفة، نتناول الحلوى، ونقوم ببعض الألعاب، هذه الألعاب أمر هام جدًا جدًا، لا يقل أهمية عن مناقشة المشكلات، وستجدين العديد من الأنشطة التي تصلح للجواء العائلية، يشارك بها ال كب ير والصغير.



استمري على هذه الأداة، وستلاحظين كيف تحسنت أجواء المنزل؟

سيعم الحب والود والترابط، وسيلتزمون أكثر بالحلول المطروحة، لشعورهم بالتقدير، وأنهم مسئولين، كما سيضيف الأمر لشخصياتهم ونضجهم العقلي والعاطفي، بشكل لات تتصورينه.


المصدر: طفلي لايف


إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • Om Zan

    2021-07-28 11:04:16

    انا ولادي كده علي طول خناق

  • ⚘رضاك ربي⚘

    2021-07-27 13:59:03

    رائع⚘⚘⚘🌷

  • زائر-31816750

    2021-07-27 09:04:26

    حبيبتي هذا الشي طبيعي بين الاطفال خصوصا انهم في نفس العمر تقريبا فتره وتعدي

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 4 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن