قصة النجار العجوز

قصة النجار العجوز

كان هناك نجارا يعمل ل سن وات طويلة لدى مقاول في بناء المنازل. و لأنه كب ر في السن بدأ ي شعر بالتعب فقرر ذلك النجار أن يتقاعد من

عمله ليعيش حياة أكثر راحة مع زوجته وعائلته. وبالفعل أبلغ المقاول عن نيته لمغادرة أعمال بناء المنازل.

شعر المقاول بالضيق قليلاً لأن

نجاره الجيد ذو الخبرة الطويلة سيترك وظيفته، لكنه وافق واشترط على النجار أن يبني له آخر منزل ومن ثم يغادر العمل.


ومن دافع الخجل وافق النجار على طلب المقاول. وعندما بدأ العمل وبناء آخر منزل له، لم يكن النجار يتقن في عمله كما كان في السابق.

لجأ إلى صنعة غير متقنة واستخدم مواداً رديئة لبناء آخر منزل في حياته المهنية. كانت طريقة مؤسفة لإنهاء مسيرته.

عندما انتهى النجار من المنزل وجاء المقاول لتفقد المنزل، نظر المقاول حول المنزل وقبل أن يخرج من المنزل بقليل سلم مفتاح الباب


الأمامي للنجار وقال له: “هذا هو منزلك ، هديتي لك”. كانت هذه مفاجأة كبيرة للنجار.

على الرغم من أنه كان من المفترض أن تكون

مفاجأة جيدة ، إلا أنه لم يكن على ما يرام لأنه شعر بخجل عميق بداخله. فلو كان يعلم أنه يبني منزله الخاص ، لكان قد فعل كل شيء

بطريقة أفضل.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه

انتهت ال قصة

دمتم بحفظ الله 


طفل ي لايف 


إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن