إكتئاب الحمل: الأعراض وطرق الوقاية

إكتئاب الحمل: الأعراض وطرق الوقاية

من البديهي أن شهور الحمل هي أسعد الأوقات في حياتكِ سيدتي رغم أن هذه ال فترة يشوبها في كثير من الأحيان بعض الخوف والتعب وقد تصابين بما يسمى إكتئاب ال حمل .
أثبتت دراسات طبية ومتخصصة أن حوالي 23% من النساء قد يصبن بإكتئاب الحمل أو ببعض أعراضه وتكون الإصابة به بنسب متفاوتة. فقد يكون بنسبة لا تُذكر لدى بعض النساء وقد يكون شديداً لدى البعض الآخر، و يمكنكِ التعرف على المزيد من المعلومات حول إكتئاب الحمل من خلال السطور القادمة.
كيف تعرفين أنكِ تعانين من اكتئاب الحمل ؟
الإكتئاب أثناء الحمل هو الإصابة باضطراب في المزاج والناجمة عن تغييرات في الدماغ وهي تحدث بسبب تأثير التغييرات الهرمونية على المواد الكيميائية في الدماغ المرتبطة بالاضطرابات المزاجية. هناك الكثير من الأعراض التي تنبئكِ بمعاناتكِ من إكتئاب الحمل وليس من الضروري شعوركِ بكافة أعراض الإكتئاب و لكن قد يلازمكِ البعض منها فقط. تتمثل أعراض إكتئاب الحمل في الشعور بالحزن والضيق واليأس وعدم الاستمتاع بحملكِ وحدوث اضطراب في النوم والإحساس بقلة المجهود والإضطراب في الشهية وقلة التركيز.
متى تكون هذه الأعراض مؤشراً للإصابة بإكتئاب الحمل؟
هذه الأعراض والإضطرابات هي أعراض طبيعية مصاحبة للحمل ولكن في حالة استمرارها أو تأثيرها بالسلب على طبيعة سير حياتكِ اليومية أو شعورك بصعوبة أدائكِ لنشاطاتكِ الحياتية، في هذه الحالة، لابد من استشارة طبيبك الخاص لشرح حالتكِ وإيجاد علاج مناسب لها.
أسباب ومخاطر الإصابة بإكتئاب الحمل
يذكر الأطباء والمتخصصون أسباباً عديدة للإصابة بإكتئاب الحمل وأهمها تعرض المرأة الحامل للإكتئاب سابقاً ويكون الحمل عاملاً ل زيادة الشعور به. كما أن الخوف من المستقبل والتعرض لأعراض الحمل الطبيعية كالشعور بالغثيان أو الإحساس بالآلام أو الخوف من الولادة كلها عوامل تؤدي لإصابة السيدة الحامل بالإكتئاب.
إهمال علاج الإكتئاب قد يؤدي إلى مخاطر كارثية للأم وال طفل على حد سواء. فتأثيره على السيدة ال حامل يتمثل في إهمالها للغذاء واللجوء إلى سلوكيات غير مرغوب بها، كما أن الحامل المصابة بالإكتئاب تهمل العناية بنفسها وب مولود ها، أما التأثير السلبي على الطفل فيتمثل في كونه طفلاً أقل نشاطاً من غيره وأكثر عرضة للمشاكل التنموية.
طرق مواجهة اكتئاب الحمل
نذكركِ سيدتي أنه لا توجد مشكلة بدون علاج وأن الأطباء يرشدونكِ إلى عدة طرق لمواجهة إكتئاب الحمل. تتمثل هذه التعليمات في تناول الأطعمة التي تحتوى على أوميجا 3 والتي من شأنها تقليل أعراض الإكتئاب كما ينبغي عليكِ الإسترخاء والراحة وإتباع نظام غذائي صحي وممارسة بعض التمارين التي يسمح طبيبكِ الخاص بها. إضافة إلى ذلك، يجب عليك البوح بمشاعركِ السلبية للمقربين لك خاصة زوجكِ ومن تثقين بهم وعدم إنعزالكِ عن أهلكِ وأصدقائكِ.
قد يصل إكتئاب الحمل إلى مراحل يصعب معها العلاجات الطبيعية وتتطلب تناول أدوية مضادة للإكتئاب رغم المحاذير التي تثار حولها بسبب آثارها الجانبية. لكن، في حالة الاكتئاب الشديد، ينبغي اللجوء إلى الطبيب المختص ليصف أدوية مضادة للإكتئاب بعد موازنته بين فوائد الدواء ومخاطره على الأم وال جنين .
إكتئاب الشهر الأخير من الحمل
في الشهر الأخير من الحمل، ومع اقتراب موعد الولادة ، قد يغلب عليكِ سيدتي الحامل في كثير من الأحيان الشعور بالقلق وتقلب المزاج بين السعادة والخوف والإكتئاب. و يكون هذا الأمر مصاحب للأعراض التي ت شعر ين بها في الشهر التاسع كتقلصات الولادة وحدوث تورم في بعض أجزاء الجسم كالرجلين واليدين. لذا، ينصح الأطباء في هذه الحالة أن تعتني بصحتك النفسية حتى لا يتأثر نمو جنينكِ.

المصدر: hayatouki

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • Mona Mona

    2021-06-09 00:12:54

    اكيد ... النكد صيت لستات تخصص الرجالة

  • lo ka

    2021-04-12 10:42:44

    فعلا 😟 ربنا يردلي حقي

  • زائر-51570778

    2021-03-20 08:40:04

    اي انا نفس شي

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 123 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن