4 خطوات للتعامل مع الطفل "الفتان"

4 خطوات للتعامل مع الطفل "الفتان"

لما بيكون عندنا أكتر من طفل ، ب يبقى وجودهم في حياة بعض نعمة كب يرة ليهم ولينا. بس ده ما يمنعش إن نص وقتهم بيقضوه خناق وشكوي من بعض. طول النهار يا ماما ده عمل\ يا ماما ده أخدت لعبتي\ يا ماما عاقبيها، ودوخيني يا لمونة في الحدوتة اللي ما بتخلصش.

 

عشان كده، في مقال النهارده، أنا جبت لكم طريقتي الخطيرة اللي وصلت لها بعد قرايات وبحث وتجارب كتير على ولادي. آه الموضوع ما اتحلش 100% (عشان سقف التوقعات بس ما يتطربقش على دماغنا)، ولكن بنسبة كبيرة جدًا فيه تح سن ملحوظ في عدد مرات الشكوي اللي ابني الكبير العاقل الراسي المفروض بيشتكيها من ال صغير !

 

 

  • حسي بينا يحس بيك ربنا:

يعني إيه الكلام ده؟ يعني لما ابنك بيجي يشتكي لك بيكون غرضه الأساسي إنك تحسي بغضبه وتتعاطفي معاه، مش مطلوب مننا كل ما الولاد ييجوا يشتكوا من بعض إننا نحل لهم المشكلة أو نتدخل و نلحقهم، لا خالص! لإن من المهارات الأساسية في حياتهم اللي يتعلموها وهمّ في حضننا إنهم يحلوا مشاكلهم بنفسهم، وده مش هيحصل غير لما يلاقوا عندنا قبول لمشاعرهم وتفهم ليهم وقت الغضب يساعد العقل على تقبل المشاعر دي وترجمتها لأفكار.

فأحسن حاجة تدعمي بيها مشاعر طفلك إنك تترجميها وتسميها باسمها. وفي نفس الوقت، ما تنكريهاش عليه زي: “يااه شكلك متضايق من أخوك جدا”\ “حاجة تنرفز فعلًا، باين عليك غضبان قوي”\ “يعني كده أخوك كسر القواعد اللي متفقين عليها، وده حسسك بالإحباط؟”

 

 

  • ارمي الكورة في ملعبه:

وده بقى معناها إيه؟ يعني تدي له فرصة بعد ما جه اشتكي إنه يفكر في حل للشكوى دي بنفسه، زي إنك تقولي له “وإنت إيه رأيك ممكن تساعد أخوك إنه ما يعملش كده إزاي؟” أو “ممكن تفكّره بالقواعد بتاعتنا كده؟” أو “ممكن نحل الموضوع ده ازاي؟” أي حاجة تخليه يتعود يفكر ويدوّر بنفسه على حلول تعوده بعد كده إنه يتصرف فعلًا بدل ما ييجي يشتكي ويستنى الحل أو الانتقام عن طريق الكبار.

 

 

  • نعرّفهم الفرق بين الفتنة وطلب المساعدة:

مهم قوي إننا نوصّل لولادنا في وقت الروقان عن طريق الحواديت وال قصص ، إن الفتنة والشكوى الكتير ده سلوك مش لطيف، بس في نفس الوقت، يعرفوا يفرقوا بينه وبين طلب المساعدة والجري على الكبار وقت المشكلة اللي لازم لها تدخل سربع، وما يخافوش إن دي ممكن تكون فتنة.

 

وفي النهاية، لازم نعرف إن الفتنة ده وسيلة للتعايش بين الأطفال وإن طول ما احنا بنتعامل صح ومش بنفرق بين ولادنا ومش بنحفز الغيرة بينهم وبنسيبهم يحلوا مشاكلهم على قد ما يقدروا سوا، فهي أكيد مش هتكون سلوك دائم يتخاف منه.

 

 

راحة بالي هي منصة لراحة كل أم، انضمي لأكبر وأهم مجتمع دعم للأمهات في مصر هنا. وفري احتياجاتك ومصاريفك اليومية من خلال كارت خصومات راحة بالي هنا. اخسري وزن ال حمل وال رضاعة وكلي أكل صحي في برنامج رياضي ونظام غذائي متفصل على احتياجاتك

طفلي لايف





إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن