كيف-أتعامل-مع-خيانة-زوجي-المتكررة

كيف-أتعامل-مع-خيانة-زوجي-المتكررة

الخيانة شرخ كب ير في جدار الثقة لا يمكن ترميمه بسهولة، خاصة بعد سن وات طويلة من الحياة الزوجية، وت شعر الزوجة وقتها أن معظم سنوات عمرها السابقة قد أُهدرت في لحظة واحدة، وعندما تتكرر الخيانة يصبح الأمر أكثر إيلامًا، وحينها لا تعلم الزوجة كيفية التصرف، وتتساءل كيف أتعامل مع خيانة زوجي المتكررة؟ وكيف أواجهه بخيانته؟ في هذا المقال، نقدم لك بعض النصائح التي قد تساعدكِ على التعامل مع الزوج بعد اكتشاف خيانته، والخروج من هذه الأزمة.

كيف أتعامل مع خيانة زوجي المتكررة؟ تكرار الخيانة بعد وعود الزوج الكثيرة من الزوج بأنها المرة الأخيرة، يقضي على ثقتك فيه تمامًا، ويجعلكِ تعيدين التفكير مرة أخرى بخصوص حياتك الزوجية، و هل ا لاستمرار فيها هو الخطوة الصحيحة، أم أن الأمر أصبح لا يحتمل المحاولة مرة أخرى. لذا يمكنكِ، عزيزتي، الاستعانة بالنصائح التالية لتستطيعي اتخاذ القرار الصحيح

معرفة سبب الخيانة: بالتأكيد لا يوجد أي مبرر للخيانة، ولكن قد يلجأ الزوج ل علاقات أخرى خارج إطار الزواج لسبب خاص به، لذا فإن معرفة السبب قد يساعدكِ على فهم عقليته، وكيف وصل إلى درجة تكرار الخيانة، وهل يوجد سبب فعلًا، أم أنها مجرد حجة يُبرر بها  خيانته أمامك. ومعظم أسباب الخيانة لدى الرجال عادةً ما تكون عدم الرضا عن العلاقة الحميمة، المشكلات المتكررة، الملل الزوجي.

لا تلومي نفسك: الخيانة المتكررة لا تعني بالضرورة تقصيرك، وفي معظم الأحيان تكون حالة مرضية لدى الزوج، ويلوم كثير من الزوجات أنفسهن، كأنهن السبب الرئيسي في الخيانة، وهو شعور خاطئ، فالخيانة فعل أناني يحاول فيه طرف إرضاء رغباته الشخصية دون التفكير في تأثير ذلك في الطرف الآخر، أو في الحياة الزوجية، وكيف أنها قد تنتهي بهذا الفعل. لذا حتى إن كانت لديكِ بعض الجوانب التي تقصرين فيها، فهو حال الجميع بما فيهم زوجك، ومهما كانت درجة التقصير، فلا يمكن أن تكون الخيانة رد الفعل له، لذا توقفي عن لوم نفسك، وبدلًا من ذلك تعرفي إلى جوانب التقصير وحاولي علاجها

تحدثي مع شخص موثوق: قد تحتاجين إلى لدعم النفسي في هذه ال فترة ، لذا يمكنكِ التحدث مع شخص موثوق، وطلب الدعم والنصح، وإخراج ما بداخلك، ويُفضل اختيار شخص محايد حتى لا يكون رأيه في صالح أي طرف على حساب  الطرف الآخر.

مواجهة الزوج: بعض الزوجات يكتفين بالسكوت عن الخيانة حتى تستمر الحياة، ولا يتأثر الأطفال، والحقيقة أن هذا الأمر مرهق للغاية وقد يضغط عليكِ للدرجة التي تنفجرين فيها على أشياء بسيطة أو حتى تفرغي غضبك في الأطفال، لذا فإن المواجهة، حتى لو قررتِ الاستمرار في الحياة الزوجية أمر ضروري، وربما تساعد زوجك على التراجع، وإعادة التفكير في خيانته، ومحاولة إنجاح العلاقة الزوجية بينكما من جديد.

ابتعدي فترة: تحتاجين عزيزتي بعد المواجهة، والتحدث مع الزوج عن سبب الخيانة والاستماع له ومعرفة رؤيته لحياتكما فيما بعد، إلى أن تأخذي وقتًا للتعافي ولتخلص من المشاعر السلبية، ويُفضل الابتعاد فترة عن المنزل في مكان هادئ تستطيعين فيه التفكير بالأمر من كل جوانبه، وتقررين ما إذا كنتِ قادرة على الاستمرار، وأن زوجكِ على استعداد للتوقف عن خيانته، أم أن الانفصال هو الحل وسوف تشعرين بالضغط إذا ما استمررت في هذه الزيجة

الطلاق: اجعليه آخر الحلول المطروحة، ولكن لا تستبعديه تمامًا، فبعض الزيجات للأسف لا أمل في المحاولة فيها مرة أخرى، والزرع فيها لن يتبعه حصاد، لذا إذا جربتِ أكثر من طريقة، وعالجتِ التقصير، وطلبتِ الدعم النفسي مع زوجك من استشاري علاقات زوجية، وأدخلت طرفًا من العائلة في المشكلة ليصلح بينكما، وظلت خيانة الزوج تتكرر بعد كل هذا، فلا مفر من إنهاء الحياة الزوجية لصالح جميع الأطراف بما فيهم الأطفال.

طفل ي لايف

إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

سؤال شائع

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن