علامات الحرمان العاطفي عند النساء احذريه

علامات الحرمان العاطفي عند النساء احذريه

علامات الحرمان العاطفي عند النساء

إن الحرمان العاطفي لدى المرأة يظهر عليها بشكل واضح، سواء في كلامها أو أفعالها، ومن العلامات التي تدل على الشعور بالحرمان العاطفي لدى المرأة الآتي:

  • الصمت باستمرار: إن صمت الزوجة لفترات طويلة يعني أنها تعاني من الاكتئاب والملل، وهذا الشعور ناتج عن فقدان شعور الحب والحنان التي تريدهما من زوجها، وعلى الزوج أن يحذر من صمت زوجته لوقت طويل.
  • اختفاء الحب: إن إهمال الزوج لزوجته يقتل حبه في قلبها، حيث أنها لا ت شعر بأي امتنان أو حب تجاهه، لذلك فالزوج الذكي هو من يحرص على إظهار الاهتمام بزوجته، لأنه الوسيلة الوحيدة التي تطمئن قلبها وتجعلها تشعر بقيمتها في قلبه.
  • دمار روح العلاقة الزوجية: من علامات شعور المرأة بالحرمان العاطفي هي قتلها لروح العلاقة الزوجية، ونتيجة لذلك تضعف حلقة التواصل بين الزوجين، وتصبح هناك فجوة كب يرة بينهما، وتزداد هذه الفجوة كلما زاد الزوج في إهماله لزوجته.
  • عدم تقدير المرأة لأفعال زوجها الجيدة: عند إحساس المرأة بالحرمان العاطفي فإنها ستتجنب الحديث مع زوجها عن مشاعرها ومدى تقديرها له، وعواطفها تجاهه، بجانب أنها لن تشعر بقيمة أي شيء جيد يفعله من أجلها.
  • عدم التحدث مع الزوج أو الاتصال به: إذا لاحظت أن زوجتك لا تريد التحدث معك، أو لا تتصل بك طوال النهار كالمعتاد، وأصبحت لا تشتاق إليك مثل أول العلاقة، فيجب أن تعلم أن هذه علامات توضح أن زوجتك تمر بفراغ عاطفي شديد، وأنها تشعر بالملل من علاقتكما.

الفراغ العاطفي عند المرأة المتزوجة

إن علامات الحرمان العاطفي عند النساء أو الفراغ العاطفي هي حالة خطيرة تحدث في ال علاقات الزوجية أحيانًا، وفي هذه الحالة ينتاب الزوجة إحساس بأن ليس هناك أي مشاعر حب متبقية من زوجها، وهذا يتسبب لها في حالة من القلق والتوتر المستمرة.

عند وصول المرأة لهذه المرحلة، تتجه لإشباع فراغها العاطفي بشكل خاطئ، وبطرق غير صحيحة، مما ينتج عنها تدمير في العلاقات الزوجية.

فيعتبر عدم الإفصاح عن مشاعر الحب مشكلة كبيرة يمكن أن تنتج عنها الفراغ العاطفي لدى الزوجة، وذلك لأنها تشعر بالمعاناة بسبب عدم تعبير زوجها بالحب وصمته الدائم، واختفاء المشاعر والحب بينهما.

هذه الحالات يمكن أن تؤدي في النهاية إلى الطلاق، ففي حالة غياب الأمان والحنان وأحاسيس الحب بين الزوجين واختفاء لغة الحوار بينهما، يختفي كل شيء و يبقى الحل الوحيد هو الانفصال.


الحرمان العاطفي عند النساء

أسباب الحرمان العاطفي بين الزوجين

هناك أسباب عديدة تؤدي إلى ظهور علامات الحرمان العاطفي عند النساء والرجال المتزوجين، ومن هذه الأسباب التالي:

  • اختلاف نسبة الجمال الشكلي بين الزوجين فمن الضروري أن تكون نسبة الجمال الشكلي لدى الزوجين متساوية حتى لا تحدث مشاكل بين الطرفين ولا تظهر أي من علامات البرود العاطفي لدى طرف من الأطراف، فدائمًا ما يحب الرجل الجميل أن يعيش مع امرأة جميلة الشكل والمظهر، وقد ينفر من المرأة الذميمة.
  • قد لا يشبع المرأة الجميلة رجل ليس جميل الشكل والمظهر، لذلك فهي تحب أن يكون زوجها جميل بقدر جمالها.
  • كثرة انشغال طرف واحد في العلاقة، سواء كان بوظيفته أو علاقاته الخارجية، أو أصدقائه، وهذا قد يؤدي إلى توسيع الفجوة بين الزوجين، ويبعد الطرف الآخر، ويضطر لبناء علاقات تملأ عليه حياته، بعد فقدان الحب والحنان في المنزل.
  • عدم توافق ميول وطباع الزوجين مع بعضهما البعض، وعدم قدرتهم على التأقلم على عادات بعضهم البعض.
  • الزواج المعتمد على إلزام الزوجين أو أحد الأطراف، وهذا يعتبر إكراه.
  • الانشغال بتربية الأطفال، والاهتمام بهم وبأمورهم وحياتهم، واللعب معهم، وتقديم لهم كافة الدلال والحب، وعدم تقديم أي شيء للطرف الآخر في العلاقة.
  • عدم تغيير الحياة الروتينية، أو الأماكن المعتادة والعلاقات والمعارف، وعدم التجديد من وسائل الترفيه والتسلية.
  • المشاكل الاجتماعية التي تشع الكآبة في البيت، مثل المشاكل السلوكية أو المادية.
  • الفراغ الذي يدخل الكثير من البيوت، وهو يعتبر شر، قد يؤثر بالسلب على المجتمعات المسلمة، وقد يضيع أسر بأكملها.
  • الفروق الفردية بين الزوجين.
  • سعي الطرفين للكمال، والكمال لله وحده.

كيف تتخلص من الحرمان العاطفي

بعد ملاحظة علامات الحرمان العاطفي عند النساء يجب أن تسعى النساء دائمًا للتخلص من الفراغ أو الحرمان العاطفي، وذلك من خلال الكثير من الطرق التي تساعد الزوجين على تجاوز هذا الحرمان، فمن الممكن أن تقوم الزوجة باستقبال زوجها بعد عودته من العمل، وتقوم بتقبيله وتضحك في وجهه.

يمكن للزوج والزوجة أن يقوموا بإرسال أغاني الحب والرومانسية لبعضهم البعض على وسائل التواصل الاجتماعي طوال اليوم، وذلك لكي يعبروا لبعضهم عن مشاعرهم وعواطفهم، وبالتالي يتخلصون من مشاعر الحرمان العاطفي.

من الضروري أن ترفض المرأة طريقة إهمال زوجها لها، وأن تتكلم معه بشأن هذا الموضوع، لكي يعرف معاناتها ولكي يعرف حقيقة مشاعرها، ويجب أن تكون المرأة أكثر صراحة في التعبير عن مشاعرها، لكي ينتبه الزوج لخطورة الأمر.

لو ظلت المرأة صامتة ولم تفصح عن حقيقة مشاعرها، لن يهتم الرجل ولن يدرك مدى الوحدة والخوف المسيطران عليها، وبالتالي ستتأثر حياتهم الزوجية بشكل سلبي.

يجب أن يدرك الزوج إن إهمال زوجته هو شكل من أشكال الظلم لها، وعدم تقديم حقوقها لها التي تستحقها، مما يؤدي إلى تدمير علاقتكما وفشل الحياة الزوجية بينكما، لذلك يجب على الزوج أن يكون لزوجته المثال الذي يحب أن تكون هي عليه.

علاج الفراغ العاطفي عند الزوجة

هناك بعض الخطوات التي تساعد في التخلص من علامات الحرمان العاطفي عند النساء وتساعد في علاج الفراغ العاطفي، ومنها:

  • التقرب من الله والالتزام بمواعيد الصلاة، وقراءة القرآن.
  • عدم التفكير في الأفكار السلبية عن الزوج، بجانب التعامل مع الزوج بلطف ومرونة.
  • من الضروري أن يحاول الطرفين تقريب وجهات النظر عند نقاش أي مشاكل بينهما.
  • تحلي المرأة بروح التسامح، ويجب عليها أن تتغاضى عن الأمور ال صغير ة.
  • لابد من تحديد الوقت المناسب للتحدث مع الزوج عن أسلوبه وطريقته مع الزوجة، والاتفاق على طريقة وأسلوب للتعامل.
  • الذهاب لندوات إرشادية تخص الزواج وتكوين ال أسرة .
  • من الضروري أن تحب المرأة نفسها، حتى تستطيع الاهتمام بزوجها وأطفالها جيدًا.
  • محاولة تغيير نمط الحياة والروتين اليومي الممل، والتخلص من التوتر والقلق، والشعور بالضغط.

في النهاية وبعد أن تعرفنا على علامات الحرمان العاطفي عند النساء وكيفية علاج الفراغ العاطفي بين الزوجين، ننصحك باتباع أسلوب الصراحة والوضوح مع شريك حياتك، ومعرفة الطرفين لكافة حقوق وواجبات الطرف الآخر، لكي ينعم الزوجين بحياة أسرية سعيدة.
طفل ي لايف

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن