الآثار الجانبية لتناول حبوب منع الحمل بشكل خاطئ!

الآثار الجانبية لتناول حبوب منع الحمل بشكل خاطئ!

إيجابيات استخدام حبوب منع الحمل

استخدام حبوب منع ال حمل تمنع تكيس المبايض
  • يسبب استخدامها انتظاماً بالدورة الشهر ية وتقليل آلامها ونزيفها.
  • تقلل من فرص الإصابة بسرطان المبايض، وسرطان الرحم ، وسرطان القولون، كما تخفف من أعراض ما قبل الدورة الشهرية.
  • يسبب بعض أنواعها.. التقليل من ظهور حب الشباب.
  • تقلل من فرص الإصابة بأمراض التهاب الحوض.
  • تقلل من حدوث الأورام الليفية، وتكيُّس المبايض، وأمراض الثدي الحميدة.
  • استعمالها ل علاج تكيس المبايض ..وعلاج آلام بطانة الرحم المهاجرة.

أخطاء استعمال حبوب منع الحمل

نسيان الحبة وحالات القيء بعد تناولها
  • عدم تناول الحبة اليومية بسبب نسيانها.
  • التأخر في بدء تناول عبوة جديدة بعد انتهاء العبوة الأولى.
  • حالات القيء خلال ثلاث ساعات أو أقل من تناول الحبة.
  • عدم امتصاص المعدهللحبوب.
  • تفاعل الهرمون داخل الحبة مع أدوية أخرى.

الآثار الخطيرة-النادرة- لحبوب منع الحمل

أخذ الحبوب بالساعة وتحت إشراف الطبيب
  • حدوث تخثر الدم في الأوردة وخاصة في الساقين والجلطة الدموية، والنوبات القلبية، والسكتات الدماغية، واضطرابات ال كب د، وأمراض المرارة.
  • والتعرض للتدخين يعد عاملاً رئيسياً في زيادة الآثار الجانبية الخطيرة، مثل الجلطات الدموية والنوبات القلبية.
  • ولكن تلك الآثار الجانبية أغلبها خفيفة ونفعها أكثر من ضررها، ولذلك يجب أخذحبوب منع الحمل بعد مراجعة الطبيب.

أعراض الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل

ألم في الثدي وغثيان من الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل
  • يعد النزيف من أشهر أعراض حبوب منع الحمل الجانبية، حيث يحاول الجسم تعويض تغير الهرمونات  الناتج عن استخدام حبوب منع الحمل عن طريق نزول قطرات خفيفة بين فترات الحيض..ويساعد الالتزام بتناول حبوب منع الحمل في مواعيدها على التخلص من هذا الأثر الجانبي مع الزمن.
  • الغثيان..قد ت شعر المرأة بالدوخة والغثيان عند تناول حبوب منع الحمل.. والتخلص من هذه المشكلة عن طريق تناول حبوب منع الحمل مع الطعام، أو عند النوم، وفي حال استمرار الغثيان بشكل متكرر ولأشهر عديدة يجب إخبار الطبيب.
  • ألم في الثدي..قد يسبب استخدام حبوب منع الحمل ألماً في الثدي، والذي يعد عرضاً خطيراً يجب استشارة الطبيب به، وبالأخص إذا كان ألماً شديداً ومتزايداً.
  • ال شقيق ة وألم الرأس..قد تزيد حبوب منع الحمل من الشعور بألم الرأس والشقيقة، حيث تعد تغيرات الهرمونات أحد محفزات الشقيقة.
  • زيادة الوزن..هناك علاقة بين حبوب منع الحمل واحتباس السوائل في الجسم، مما يسبب زيادة في الكتلة الدهنية أو العضلية للجسم، وكذلك زيادة في الوزن.
  • تغيُّرات مزاجية..قد يسبب تناول حبوب منع الحمل تغيرات مزاجية عند بعض النساء؛ نتيجة التغيُّر في الهرمونات، وعندها يمكن استشارة الطبيب لاختيار دواء أقل تأثيراً على المزاج.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية..يسبب استخدام حبوب منع الحمل عدم نزول الدورة الشهرية، أو نزولها بشكل خفيف جدّاً، ولكن لا تعد المسبب الوحيد لعدم انتظام الدورة الشهرية.
  • نزول الإفرازات.وحبوب منع الحمل، قد تزيد من الإفرازات أو تقللها..ونقصانها يؤدي إلى حدوث جفاف بالمنطقة.
  • تغيُّرات في الرؤية..كما أثبتت بعض الدراسات وجود علاقة بين حبوب منع الحمل وزيادة سُمك قرنية العين، مما قد يسبب مشكلات في الإبصار.

الآثار الجانبية لتناول حبوب منع الحمل..بالخطأ

خطأ الاستخدام يتسبب في حدوث قرحة وطفح جلدي
  • المعتاد تناول حبة واحدة يومياً، ولكن يحدث أن تتناول الزوجة حبة إضافية من حبوب منع الحمل أو اثنتين عن طريق الخطأ، وهذا لا يتسبب في حدوث أي ضرر جسيم، ومع ذلك فهناك بعض الآثار الجانبية تحدث بعد تناول عدد كبير من حبوب منع الحمل .
  • من الصعب التعميم حول عدد الحبوب التي تتسبب في آثار ضارة؛ نظراً لأن نوع وكمية الهرمونات الموجودة في حبوب منع الحمل، تختلف باختلاف العلامات التجارية، وتبعاً لرد فعل كل شخص أيضاً.
  • ولكن إذا كنت قد تناولت عدة جرعات من موانع الحمل الفموية مرة واحدة، فقد تلاحظين الأعراض التالية، ومن ساعتين إلى يومين بعد ذلك.
  • حدوث قرحة. ..استفراغ و غثيان.
  • طفح جلدي على الوجه أو الأطراف أو الجذع.
  • الصداع..تقلب المزاج..إعياء.
  • وقد تواجهين أيضاً نزيفاً من يومين إلى سبعة أيام بعد الجرعة الزائدة.

تفاعل وسائل منع الحمل مع الأدوية الأخرى

  • ويعد هذا مصدر قلق أكثر خطورة يجب مراعاته، مثل ..الأدوية المضادة للتشنج: قد تصبح أقل فاعلية عند تناولها مع حبوب الاستروجين والبروج ستين-مكونات حبوب منع الحمل- ، لذلك قد يكون لديك خطر متزايد من النوبات.
  • من الضروري التحدث مع طبيبك عن جميع الأدوية الخاصة بك؛ حتى يتمكنوا من مساعدتك في تجنب التفاعلات المضرة، حالة تناول أكثر من جرعتك الموصوفة من وسائل منع الحمل.

-متى يصبح الضرر..حالة طبية طارئة؟

سؤال الطبيب حالة الخطأ في استخدام حبوب منع الحمل
  1. عند الإحساس بدوار وإغماء..الشعور بألم حاد.
  2. حدوث تغيرات في معدل ضربات القلب.
  3. الإحساس بألم بالصدر..نوبة..صعوبة في التنفس.
  4. تورم حول وجهك..وانتبهي عند حدوث ألم بالساق، خاصة بالمنطقة القريبة من الفخذ، إذ يمكن أن يشير هذا الألم إلى تجلط الدم، أو تجلط الأوردة العميقة..والتي يمكن أن تكون مهددة للحياة في هذه الحالات، وينصح بطلب المساعدة الطبية فوراً .
  5. معلومة: الجرعة الزائدة من حبوب تحديد النسل لا تنهي الحمل! فهناك سيدات يتناولن عمداً الكثير من حبوب منع الحمل، كشكل من أشكال منع الحمل الطارئ، أو رغبة في إنهاء الحمل غير المرغوب فيه.
  6. وعلمياً وظيفة حبوب منع ا لحمل، تقتصر على منع إطلاق البويضة وتخصيبها، لهذا لا تؤثر أي كمية من حبوب منع الحمل في إنهاء الحمل، إضافة إلى توقف فاعلية الحبوب حالة تخصيب البويضة فعليا.

    سيدتي
    طفل ي لايف


إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن