تعانين من القلق.. هل سمعتِ بظاهرة رومو؟

تعانين من القلق.. هل سمعتِ بظاهرة رومو؟

الحصول على المعلومات قد يكلّف صحتنا النفسية



تؤكد الدراسة أن المعرفة غالب اً ما يُنظر إليها على أنها عنصر أساسي لكون المرء "مواطناً صالحاً"، وأنها واجب على كل فرد. لذلك نحن نستهلك المعلومات بشكل جماعي، دون أن تكون بالضرورة مفيدة لحياتنا اليومية، ولمهنتنا.. لكن هذا الواجب يكلفنا، خاصة فيما يتعلق بصحتنا النفسية . فقد لاحظ الباحثون أن تلقي المعلومات قد يعرّضنا للقلق.
كان الهدف من هذه الدراسة هو فهم مدى شعور أولئك الذين قرروا حماية أنفسهم من بحر الأخبار التي تقع علينا كل يوم. بالنسبة للبعض، فإنَّ أخذ بعض المسافة يساعد في تقليل السلبية والقلق اليومي. حتى أنه يمكن أن يمنحهم شعوراً بالمتعة، والراحة، و"تفويت" حدث مؤلم سيترك آثاراً نفسية لديهم. هذا ما تمَّ تلخيصه في فكرة رومو.

بعد قراءة هذه السطور، هل قررت التخلي عن متابعة الأخبار وخصوصاً المزعجة منها، والتي يمكن أن تؤثر على حالتك المزاجية، وتجعلك عرضة للقلق والتوتر؟ أم ستعتبرين أن الأمر ضروري للتزوّد بالمعرفة والبقاء على اطلاع دائم على كل يجري من أحداث في العالم؟ مهما كان قرارك، انتبهي لصحتك النفسية!

طفل ي لايف

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن