قصة البتول وصديقتها صفاء

صفاء فتاة فقيرة مسكينة ولأن والدها لايملك المال لدفع إيجار المنزل, إضطرت صفاء وعائلتها إلى الرحيل من منزلهم الذي كان بجوار منزل أ هل ا لبتول، حزنت البتول كثيرا لهذا الخبر وتمنت لو بإمكانها مساعدة صديقتها ولكن ما باليد حيلة، وعزمت قبل رحيل صفاء إعطائها شيئا يذكرها بها دائما، فقامت بصنع صندوق صغير ووضعت فيه مبلغا من المال كانت قد ادخرته، بالإضافة إلى رسالة تذكر فيها صديقتها بأيامهم الحلوة وتعضها فيها، ووضعت إلى جانبها صورة لهما معا، فرحت صفاء بالهدية كثيرا وشكرت البتول وتمنت لها حظا سعيدا وودعتها ب دموع الحزن وكثير من الشوق، وهكذا كانت صفاء كلما تشتاق إلى البتول تفتح الصندوق تنظر إلى الصورة وتقرأ الرسالة لتتذكر أجمل الأيام مع صديقتها المفضلة متمنية أن تلقاها في يوم من الأيام.

كتبت لنا:

أترغبين أيضا فى نشر قصتك؟ اتبعى الخطوات التالية و ارينا ابداعك!

  1. كتابة قصة قصيرة قبل النوم سواء من تألفيكم أو مستوحاة من قصة أخرى.
  2. ارساله عبر البريد الاكترونى التالى: johara.mostafa@onemena.com
  3. ارفاق صورة ل"صفحة" المعلومات الشخصية بصفحة "المزيد".
  4. ترقبوا قصص كم كل يوم الساعة 6:30 بتوقيت GMT بقسم المقالات!
إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • أميرة بحلاتي

    2019-08-24 22:00:23

    انا صفاء وصحبيتي اسمها بتول كانت اعز من أختي وانا بحبها كتير الله يسهل عليها 😞😞

  • صمتي هوعذابي

    2019-08-08 10:50:39

    قصه روعه

  • زائر-29186613

    2019-06-12 16:13:42

    قصة جميلة وفيها عبرة وليست ناقصة لكن نهايتها مختصرة جداً جداً

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 158 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن