كل هذا الحزن والتعب ،أيضا سوف يمر

بالتأكيد عزيزتي استمعتي لنصائح على غرار أن لا تحزني لان الحزن يؤثر على جنين ك ..

وكونك أم جديدة وربما لم يمر على زواجك سوي عدة أشهر وكنتِ لازالتي تحاولين ايجاد لغة مشتركة مع هذا الشريك وفجأة أصبحتِ مسؤلة عن شخص آخر ! يختلف هنا أنه ليس ناضج بعد وسيتطلب منكِ كل العمر كي تساعديه كي يكون شخص سعيد وناجح .!

حين أفكر في كم الضغط المُلقي على عاتقكِ عزيزتي أندهش ! كيف يمكن لكِ أن تنجي من الحزن والخوف والألم ؟ إنه مجهود جبار حقا يتطلب قدرات خارقة .!

لذلك لم نكذب حين قلنا أن الأم هي في عين طفله ا بطل خارق !

أنتِ بالفعل بطلة خارقة عزيزتي ! خارقة لكل الظروف المجتمعية القاسية التى تحكم عليكِ بأوضاع قاسية ربما .

لذلك من الطبيعي في ظل كل هذه الضغوط المجتمعية أن تصابي بالقلق والحزن المرضي والاكتئاب .

وبالتأكيد التغييرات الهرمونية التى يحدثها ال حمل في جسدك واضطراب النوم و زيادة الوزن أو فقدان الشهية وغيرها من اعراض القيء تصيب جسدك وروحك بالتعب والإنهاك .


نحن هنا نتفهم كل أوجاعكِ عزيزتي وندرك أنها كب يرة وقاسية .

لذلك كما نؤكد دوما على اهتمامك بغذائك وجسدك نؤكد ايضا على اهمية اهتمامك بذهنك وحالتك النفسية لآن لها أكبر تأثير عليكِ وعلى جنينك .


ونحن هنا لا نطلب منكِ بالتأكيد إنكار احساسك على العكس نطلب منكِ أن تعبري دوما عن ما ت شعر ين ولو بالكتابة .


أن تقرئي دوما عن اكتئاب الحمل والأعراض المصاحبة له .


أن تساعدي نفسك بالترفيه عنها والعدل في حكمك على نفسك فلا تجلديها كونك تشعرين بالحزن وغيره من أعراض .. بل تفهمي أن هذا عرض خارج عن ارادتك مثل اصابتك بنوبة برد قاسية .

كوني رقيقة في التصرف مع نفسك واهتمي لها واستمعي لأوجاعك ومخاوفك .

شاركي من حولك بالفضفضة والحكي .

وذكري نفسك دوما أن كل ماتفعليه كافي وعظيم طالما تبذلين ما في وسعك .

إلجئي إلي طبيبك وحدثيه عن مخاوفك الصحية واطلبي منه أن يقترح عليكِ نظام غذائي يساعدك على تقليل الإرهاق ويساعد ذهنك .

لا تفكري أنه لا يجب على أن أكتم أحزاني ومخاوفي فهذا بدوره أن يزيد ويفاقم من المشكلة .


عليكِ أن تحيطي نفسك بدائرة أمنه للحكي والدعم فهذا دور من حولك أن يدعموكِ في هذه المرحلة الصعبة .

وحتى إن غاب هذا الدعم بالشكل الكامل تعلمي أن تدعمي نفسك .. استمعي لجسدك وذهنك وما يحتاجه ولا تهملي أبدا هواياتك والترفيه عن نفسك ...

تذكري أن الأمور التى تقلقك الآن هي بعد بعض الوقت ستصبح أمور قديمة وسيأتي قلق غيرها أو فرح لذلك لا تتعجلي التفكير بها وتذكري دوما أن مخاوفك قد تكون نتيجة الضغط الذي تشعرين به لكن ليس بالضرورة ستتحقق .


لا بأس أيضا بطلب المساعدة المتخصصة إذا شعرتِ أن الأمر أصبح لا يُطاق ولا يمكنك التعامل معه اتجهي إلي معالج نفسي كي يساعدك ويستمع إليكِ ويفكر معكِ .

وتذكري دوما عزيزتي أن كل شيء يبدأ كبيراً ويضمحل مع الوقت فقط لو أدركناه وحاولنا أن نتعامل معه .


دمُتي قوية تحاولين

الكاتب : جومانا حمدي

طفل ي لايف

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • 💖أم الحلوين 💖

    2019-12-26 14:18:44

    بصراحة كلام جميل جدا.. ولكن كيف استطيع أن أحافظ على هدوئي لأني موجودة أساسا بين أفراد عائلة مليئة بالغيرة والحسد أنا كل يوم لدي مشكلة إلا إذا لم أرى أحد منهم ولكني أيضا لااريد البقاء وحيدة وإن لم أذهب أنا هم لايسالون عني أبدا 😥😥😥

  • زائر-26883246

    2019-12-14 13:18:38

    انا مش مكتئبة ولا حاجه. بس انا في الرابع وعندي وجع في ضهري جامد جدا جدا جدا وده اللي مضايقني. هل ده وجع عادي وال اى. والدكتورة كاتبالي على لبوس تثبيت

  • Ahlam

    2019-11-29 08:03:35

    انا مازلت في شهرين ويوم والاكتئاب راه يزيد وراني كارهة حياتي استغفر الله وراني نقول راه باقي سبعة اشهر كيف تفوت ياترى والله الولادة صعبة و الوحام اصعب منها انا مليت .

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 249 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن