إنتِ جاية إشتغلي إيه ؟

بالتأكيد عزيزتي تعرفين الجملة الشهيرة التى اشتهرت فيما مضي " إنتِ جاية إشتغلي إيه ؟"

والغريب أني كلما سمعت هذه الجملة أتذكر صوت " ماري منيب " وهي تطل من الشرفة المزيفة بالمسرح وهي تخاطب عادل خيري سائلة إياه على مدار نصف ساعة نفس السؤال " إنتِ جاية إشتغلي إيه ؟"


وعلى الرغم من كل محاولته المستميته في شرح لها أنه قادم ليعمل كسائق إلا أنها أبداً لم تفهم إجابته .!
النص المسرحي كان يحكم هنا بهذا النوع من الردود ليضبط الحبكة المسرحية المضحكة .. لكن من قال أن حياتنا ليست نص مسرحي لكن أحيان كثيرة لا تكون مضحكة .!





كأم حديثة أعلم مدي ما تمرين به من عثرات في حياتك ومعوقات تواجهك يوميا حتى أنكِ تجدين نفسك في نهاية اليوم تسألين حالك " أنا بعمل إيه هنا ؟ أنا جاية أشتغل إيه ؟" هذا إذا وجدتِ وقت عزيزتي لطرح هذا السؤال قبل أن تغرق عيناكِ في نوم متعب حتى ثاني صباح لإعادة النص من جديد .

الرتابة غاليتي تصنع منا أفراد في شدة التعاسة فلا تدعيها تجذبكِ بهذه القسوة .. لا تطرحي نفس السؤال عزيزتي في كل مرة وتنتظري من الكون أن يرد عليكِ رد مختلف في كل مرة ..


أعلم أنكِ ت شعر ين أنكِ ممزقة بين مسؤلياتك فسواء كنتِ أم حديثة أو زوجة حديثة ولربما كنتِ أيضا تعملين .!

كل هذا المجهود والدوامة المستمرة من العمل من السهل أن تسلمك لدائرة الإكتئاب ..

لذلك أؤكد عليكِ أنه بالرغم من مسؤلياتنا علينا أن نخصص وقت يوميا نطرح فيه السؤال بطريقة مختلفة .

أو نجيب عليه بشكل مختلف فهذا بدوره سيكسر دائرة الإيذاء الروتينية التى تحيط بكِ .

تمردي كلما أمكن عزيزتي كلما أمكن حتى لو تمرد حميد .. ربما من الأفضل حين يطرح سؤال " إنتِ جاية إشتغلي إيه ؟" أن ترقصي بدلا من الرد بكلام ..

وطبعا هذا مجرد مثال كوميدي أو استعارة نطرحها لما تواجهينه من تحديات يوميا ليس بالضرورة فعلا أن ترقصي اختاري ما يريحك ويناسبك .

لذلك عليكِ أحيانا أن تنظري لنفسك من خارجك كما لو كنتِ تنظرين لشخص آخر وحاولي أن تبذلي مجهود بسيط للتخفيف عن هذا الشخص من الضغوط والروتين فكما أنتِ تقدمين لكل من حولك الدعم سواء بيت أو زوج أو طفل .. فأنتِ ياعزيزتي من يقود هذه سيارة حياتك وعلى القائد أحيانا أن يتوقف جانبا بالعربة ليستريح ثم يكمل طريقه .


دمتي قوية

جومانا حمدي

طفلي لايف


إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • ام اسامه😊😊

    2019-08-17 09:24:25

    كلام جميل ..ولكن نحز الامهات لا نستطيع ترك اطفالنا او مسؤلياتنا ..لانه ما في حد غيرك راح يعملها ..وبالنهايه تتراكم المسؤؤليات ..فالحياه ليست روتين يومي ..انتي عيشي الحياه زي ما بدك ..مثلا اشتغلي على قد طاقتك ..وازا ما خلصتي في تاني يوم..الدنييا بدها ..

  • المتوا ضعة

    2019-08-03 22:11:03

    لم نستفد شيئا انت لم تعطنا امثلة او حلول

  • زائر-47352170

    2019-07-31 01:02:57

    الحمد لله كلنا في الهوى سوا هههه

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 242 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن