إجمدي دا التقيل جاي ورا

مساء الخير عزيزاتي

من ملاحظتي لردود بعضكن فالمعظم منكن حديثات الزواج وال حمل .. أو لم تحمل بعد ..

وأعلم أن معظمكم يشغل بالهن متى سأصير حامل ؟ وكيف يمكن أن أفعل هذا في أسرع وقت ..؟!


وبالتأكيد أنا هنا لا أشجعك على فعل هذا في أسرع وقت ، بل عليكِ الهدوء والتفكير للحظة : هل أنا مستعدة لهذه الخطوة ؟ هل جسدي صحيا ونفسيا مستعد لإستقبال ضيف بداخله سيبقي لتسع أشهر ويغير من نفسيتي وهرموناتي ووزني ؟

ثم سيخرج للعالم وسيكون علي أن أكون أم بدوام كامل للأبد ؟!

اسئلة مخيفة أليس كذلك ؟   

لكن لا عليكِ عزيزتي كل شيء يمكن تدراكه فقط لو هيئنا أنف سن ا واجسادنا واعطيناها المساحة ا للا زمة لتنضج وتتعامل مع الأمور بحكمة ..

تاليا سأحاول سرد بعد الخطوات التى يجب على المقبلات على الحمل اتباعها والتعامل معها قبل الحمل أو اثناء الحمل فتابعي معي :-



أول شيء نفسيتك عزيزتي .. نعم نفسيتك وليس شربة الكرفس ووصفة خالتى فتكات هي التى ستأتي بحمل صحي أبداً والله " عليا الطلاق يا شيخة ما هايحصل   " حالتك النفسية كفيلة بتدمير حملك من قبل أن يبدأ وكفيلة أن تأتي ب طفل صحي وسعيد ..

إسألي نفسك سؤالا هاما قبل الشروع في الحمل .. هل أنا سعيدة مرتاحة راضية في هذا الزواج ؟ هل زوجي شخص داعم ؟ هل ا لبيئة المحيطة بي ستدعمني وتدعم طفلي ؟

إذا كان لا فلا تفكري عزيزتي أبداً أن حل كل هذه المشاكل أن تأتي بطفل أبداً صدقيني ...

إذا لم يتوفر ثلاث عناصر مما فوق على الأقل فلا أنصحك عزيزتي بخطوة الإنجاب بسرعة بل تريثي وفكري عدة مرات حتى تتحسن أمورك ...

لماذا صحتك النفسية ؟

لآنه ببساطة صحتك النفسية تؤثر على جسدك وهرموناتك ودورتك الشهر ية وكل جزء فيكِ .. فما لا تعرفيه عزيزتي أن هناك ما يسمي الأعراض النفسجمية " تلك الناتجة عن مشاكل نفسية تؤثر على الجسم في شكل أمراض عضوية ، وبالتالي قد تعانين لا قدر الله من فقدان شهية وخلل في الهضم صداع مغص وغيرها من الأعراض .. والتى بدورها ستجعل من فترة حملك كالجحيم .

لذلكِ نفسيتك هامة جداً عزيزتي فرجاء اعتني بها ولا تهمليها ...

ثانيا نأتي لجسدك :-

الوزن الصحي : طبعا المعظم منا يعلم هذه المعلومة السمنة تؤثر على الحمل والمبايض لذلك عزيزتي عليكِ تنظيم وزنك إذا كنتِ ترغبين في حمل صحي .

الحالة الصحية: لا بد من متابعة الحالة الصحية للمرأة قبل الحمل، ومراجعة الطبيب للتأكد من عدم وجود مشكلاتٍ صحيةٍ قد تؤثر على الحمل وال جنين فيما بعد، كالسكري، والكوليستيرول، وضغط الدم. التغذية: تتعدد الأطعمة التي تساهم في زيادة خصوبة كلا الزوجين، وتسهيل حدوث الحمل ، وهي كما يأتي: الأطعمة الغنية بالفوليك أسيد ومضادات الأكسدة كالخضروات الورقية. الحمضيات والخضروات الصفراء والتي تحتوي على البيتا كاروتين وفيتامين ( C). البطاطا والجزر يساعدان في تنظيم موعد الدورة الشهرية، وعدم اضطرابها. المكسّرات بأنواعها فهي تزوّد الجسم بالأوميجا3.

الرياضة : أيضا مهمة جداً عزيزتي .. كي تساهم في تحسين حالتك المزاجية والصحية .

نتمني لكِ عزيزتي حمل آمن .

الكاتب : جومانا حمدي

طفلي لايف

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • Namarg suliman

    2019-04-07 16:37:19

    كلام صح بس من كان منكم حالفا فليحلف بالله او ليصمت شنو عليا الطلاق دي

  • زائر-23859040

    2019-03-08 20:25:46

    عندى البشيمه تحت والجنين وعندى وجع جامد

  • Ommohammad Aladam

    2019-01-17 12:13:06

    انا حامل اول مره بتعب فيه ظهري دايمن بوجعني

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 83 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن