طرق لمساعدة رضعيك على تخطي الألم والبكاء

صباح الخير عزيزاتي ..

اليوم سن تناول موضوع هام دوما يشغل بالكِ خصوصا لو كنتِ أم حديثة الولادة ..

كيف تساعدينِ صغير كِ على تهدئته خصوصا لو كان كثير ال بكاء .؟!

اليوم سنتناول بعض الطرق المتعارف عليها عالميا قد تساعد طفل كِ على التهدئة والراحة .. فتابعي معي :-

التقميط  :-

رضيع ك خرج لتوه من الرحم الي الرحب المخيف بالتأكيد هذا الأمر والتغيير يزعجه بشدة لذلكِ جربي هذه الطريقة


 

يمكن وضع الطفل في بطانيةٍ كب يرةٍ ورقيقة، والطلب من الممرضة أو الطبيب شرح طريقة القيام بذلك بشكلٍ صحيح،ويعتبر التقميط خدعةً لتهدئة الطفل، والغرض منه هو مُحاكاة ضيق حدود الرحم التي تحيط الطفل لمدّة 24 ساعة في اليوم طوال فترة ال حمل ، فلا يستطيع الأطفال التحكم بحركة أطرافهم بسلاسة، وتكون حركاتهم غير منتظمة، وهذا ما يجعلهم يبكون، وعلى الرغم من أنّ العديد من الأطفال قد يقاومون التقميط في اللحظات الأولى، ولكنّه يهدأ بعد فترةٍ قليلة .

التدليك 

حسنا من منا لا يحب التدليك والشعور بالإسترخاء بعد جلسة مساج مريحة يتصالح فيها مع العالم .. كذلك عزيزتي صغيرك سيحب تدليك جسده ومحبتك المتنقلة من بين اصابعك لجسده 

يمكن للتدليك تهدئة الطفل، فالكثير من الأطفال يحبون اتصال الجلد بالجلد، حيث تظهر بعض الدراسات أنّ التدليك يمكن أن يُقلّل من بكاء الأطفال، ويجعلهم ينامون بشكلٍ أفضل، ويتمّ ذلك من خلال خلع ملابس الطفل، وتدليكه باليدين بحركاتٍ بطيئةٍ وثابتة، على الساقين، والذراعين، والظهر، والصدر، والوجه، والحرص على استشارة طبيب الأطفال قبل استخدام أيّ نوعٍ من أنواع الزيوت أو المستحضرات لتدليك الطفل، ويمكن حمل الطفل ووضعه على جانبه الأيسر، لمساعدته في عملية الهضم، وفرك الظهر بلطف .


تغيير النظام الغذائي

مفاجأة .! كل ما تتناوليه عزيزتي يتنقل لطفلكِ بالطعم والرائحة عن طريق اللبن .. لذلك ركزي في طعامك لأجل راحته



 هناك بعض الأغذية التي قد تسبب الحساسية للطفل، وتسبب له عدم الشعور بالراحة، فيمكن تغيير النظام الغذائي الخاص بالأم، لمعرفة سبب عدم شعور الطفل بالراحة، مثل التقليل من منتجات ال حليب ، والكافيين، وإذا لم يكن هناك فرق بعد التغييرات التي أجريت، يمكن العودة إلى النظام الغذائي المعتاد، والحرص على تجنب الأطعمة الحارة، أو التي تسبب الغازات، مثل: البصل، والملفوف . " خفوا ال دسم بالله عليكِ يا شيخة "   


معرفة سبب بكاء الطفل

حسنا أشد الأمور أهمية هو التأكد عزيزتي أن صغيركِ لا يعاني من ألم وهذا سبب بكاءه .! الطرق السابقة قد تفيد في حالة فقط كان الطفل لا قدر الله لا يعاني من ألم شديد ومزمن 


لذلك  هناك العديد من الأسباب التي تجعل الطفل يبكي ومنها الجوع، فيجب تحديد أوقات إطعام الطفل، أو التحقق من درجة حرارته، وإلباسه الملابس المناسبة لدرجة حرارة الجو، والتحقق من حفاظات الطفل، إذا كانت متسخةً أو نظيفةً، والتأكد ما إن كان الطفل مريضاً، أو مصابً بالحمى، فإذا كان الطفل أصغر من شهرين ويعاني من الحمى، ينبغي التواصل مع الطبيب فوراً .


نتمني لكِ ولصغيركِ الحالي أو القادم كل الصحة والعافية والسعادة


طفلي لايف

جومانا حمدي

تم الإستعانة بمراجع طبية .

How to Calm a Fussy Baby: Tips for Parents







إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • Fatina Fleur

    2019-09-08 13:29:50

    شكرا

  • SELMA&YANIS

    2019-09-05 23:18:02

    ممكن يكون عنده مشكل بالأذن بتوجعه في الرضاعة

  • زائر-35354487

    2019-09-04 09:13:53

    اعطيها خلطة أعشاب

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 135 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن