كيف تتعاملين مع تقيؤ طفلك ؟

صباح الخير عزيزاتي ..

العديد من الأمهات تشتكي من تقيؤ رضيع ها أو صغير ها بشكل مستمر ووتساءل ما الحل .

تاليا سن حاول أن نعرض عليكِ أسباب هذه المشكلة وكيف تتعاملين معها :-

قد يرجع سبب تقيؤ طفل ك في الأشهر القليلة الأولى من عمره إلى مشاكل طفيفة في ال رضاعة كالتخمة مثلاً. لكن فيما بعد، تظهر أسباب أخرى مثل الإصابة بفيروس المعدة أو الالتهابات في الجهاز التنفسي أو الم سالك البولية، ويصاحب هذا النوع من الالتهابات الإسهال في ال غالب . ربما يتقيأ طفلك أيضاً إذا كان يعاني من:
الزكام
التهاب الأذن
التهاب في البول.
يمكن أن تسبب حساسية الطعام التقيؤ في بعض الأحيان. لو توقف طفلك عن تناول الطعام الذي سبب له ردة الفعل التحسسية، قد ينتهي معه التقيؤ. مع ذلك، راجعي طبيبتك قبل التخلي عن أي أطعمة من نظام طفلك الغذائي. عندما يصبح طفلك كب يراً، ربما يدل التقيؤ على إصابته بمرض ما. بشكل عام، لا تترددي في الاتصال بالطبيب إذا لاحظت على طفلك أياً من العلامات التالية:


ألماً شديداً في منطقة البطن.
انتفاخ اً في البطن.
شعوراً بالنعاس أو تهيّجاً شديداً.
تشنجاً أو اختلاجاً.
تكرار التقيؤ أو استمراره لأكثر من 24 ساعة.
علامات الجفاف بما فيها جفاف اللسان، وال بكاء الشديد، وقلة ال دموع ، وانخفاض في المنطقة اللينة من أعلى الرأس، وتراجع في كمية البول (يبلّل أقل من ستة حفاضات في اليوم).
حمى.
التقيؤ لأكثر من 12 مرة، أو التقيؤ بقوة شديدة.
ظهور طفح جلدي لا يبهت عند الضغط عليه.
قلة النوم أو التهيج الشديد.
انتفاخ المنطقة اللينة في أعلى الرأس.
تباطؤ في التنفس.
انتفاخ في البطن.
وجود دم أو بعض العصارة المرارية (مادة خضراء) في القيء.
تقيؤ مستمر لدى الأطفال حديثي الولادة خلال نصف ساعة من الرضاعة

كيف أتعامل مع التقيؤ؟
عادة، لا يدعو التقيؤ إلى القلق وسرعان ما يتحسن. إليك ما يمكنك القيام به لمساعدة طفلك على التعافي:
حافظي على رطوبة جسم طفلك: عندما يتقيأ طفلك، يفقد سوائل ضرورية لجسمه. ومن الهام تعويضها حتى لا يصاب بالجفاف. للقيام بذلك، يمكنك إعطاء طفلك رشفات من محلول معالجة الجفاف عن طريق الفم ORS، عدة مرات في الساعة، بالإضافة إلى حليب الأم المعتاد أو الحليب الاصطناعي بكامل مكوناته والماء. مع ذلك، تحققي من طبيبتك أو الصيدلي قبل تجريب هذا الأمر. لا تعطي طفلك عصائر الفاكهة أو المشروبات الغازية.

أعيدي طفلك إلى روتينه: ما لم يتقيأ طفلك لمدة 12 إلى 24 ساعة، يمكنك العودة إلى نظامه الغذائي المعتاد. لكن استمري في إعطائه الكثير من السوائل: مثل حليبه المعتاد. إذا كان طفلك يتناول الأطعمة الصلبة، فابدئي بالأطعمة سهلة الهضم: مثل حبوب الإفطار أي الكورن فليكس أو اللبن الرائب أي الزبادي أو الروب. يمكنك أيضاً محاولة استخدام السوائل المجمدة، مثل مصاصات التلج إذا كان عمر طفلك أكثر من 12 شهراً.
ساعديه لي شعر بالراحة: قد يساعد النوم أيضاً على تهدئة طفلك. تفرغ المعدة محتوياتها في الأمعاء عادة أثناء النوم، ما يخفف حاجته إلى التقيؤ.
لا تعطي طفلك أدوية مضادة للغثيان (سواء أكانت بوصفة طبية أم من دون وصفة طبية) ما لم تصفها لك طبيبتك. في حال كان يذهب طفلك إلى الحضانة، أبقيه في المنزل لمدة 48 ساعة على الأقل بعد آخر نوبة تقيؤ


نتمني لصغيرك كل الصحة والعافية

طفلي لايف

جومانا حمدي

تم الإستعانة بمواقع طبية

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • مغتربه انا

    2019-09-10 18:38:26

    اني اريد اسمن😂

  • مغتربه انا

    2019-09-10 18:37:17

    ماكوو حل😩😩😩😩ابني 8 شهور وأسبوع ولسا يتقيا ومن أسأل الدكتوره تكول طبيعي

  • مغتربه انا

    2019-09-10 18:36:39

    اني عمره 8 شهور وأسبوع ولسا يتقيا 😟😞

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 165 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن