هل ستمر هذه الوحدة ؟

مساء الخير عزيزاتي ،،


لقد تعودتم مني في هذه التوقيت أن أنشر مقال يتحدث عن علاقتك بزوجك أو بجسدك ..

اليوم وجدتني أتساءل هل أجسادنا و علاقات نا الحميمية هي كل ما يهم لنكون بخير ؟

وجدت أن هناك عضو هام جدا نغفله من وقت لوقت ألا وهو قلوبنا ، وبماذا ت شعر وكيف تتخطي الحزن .

وهل فعلا نتخطاه ؟

كل لحظات الخيبة والرغبة القوية في الحزن والتساؤل في ماذا اخطئنا ؟ ونجد أننا يجب أن نت حمل من أجل علاقة تستنفزنا نظراً لوجود أطفال أو لآن هذه سن ة الحياة وغيرها ؟

مٌجهد هذا جدا أعلم هذا .!


يوما ما لو ظللنا نعطي بلا مقابل سننفذ .! ستأتي اللحظة التى لا عودة منها سنقف أمام المرآة في حسرة نتساءل : ماذا فعلت فعلا في حياتي وأين أنا ؟

عليكِ أن تتذكري - وأذكر نفسي معكن - أننا نغرق وننجو وحدنا ، نتعب ونتحمل وحدنا ، ننتظر الكلمة الطيبة واليد التى تسند وأحيان كثيرة لا نجد .

ندعم ونبحث عن طريقة تجعل منا زوجات وأمهات مثاليات ولم نتوقف للحظة لنسأل نفسنا هذا السؤال : هل من حولنا حقا مثالين لأجلنا ؟ وما هي المثالية التى نبحث عنها ؟
الكلمة الطيبة ؟ الحنية ؟ الحضن ؟ التفهم والإستماع ؟

في الواقع أنا عزيزتي لا أراها مثالية .. أنا أراها آدمية ..


دام الله على روحك وقلبك الأدمية والمحبة .
فانظري اليوم لوجهك أرجوكِ وتذكري .. أنتِ تستحقين كل المحبة والدعم حتى وإن لم يحدث .


جومانا حمدي  

طفل ي لايف



إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • سيف وريماس

    2019-11-01 13:17:53

    عشان الدنيا مش مكان الراحه ولكن الراحه في القرب من الله

  • اعز اثنين

    2019-10-28 04:56:44

    كلام جميل جدا

  • حبيب قلبي

    2019-10-19 14:16:44

    انا تعبانه من كلشي

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 239 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن