"فضفض مع جومانا " أخاف الولادة وأريد أن لا يأتي الطفل

مساء الخير عزيزاتي ..

اليوم ميعاد مقالنا الأ سبوع ي لفضفض مع جومانا ،،

والذي نتناول فيه مشاكلكن ا للا تي تقومن بمراسلتي لنفكر سويا في حل لها " سواء على المستوي النفسي " أو الزواجي والحياتي ..

وطبعا وجب التنويه أن رسائلكم أقوم بإستقبالها على إيميل "gomana@onemena.com"  

مع عنوان " فضفض مع جومانا " ووجب التنويه أنه لن يتم الإلتفات لإي رسالة لا تحتوي على هذا العنوان ..

مع وضع بداخل الرسالة تفاصيل ال سن والمشكلة بوضوح وأي معلومات قد ت شعر ين أنها قد تساعدني في فهم المشكلة كي أستطيع مساعدتك بشكل أوضح .


والآن مع مشكلة هذا الأسبوع ..

فتابعوا معي :-

"مرحبا جمانه انا قصتي اليوم غريبه شوي

انا حامل بأواخر الشهر الثامن ولكني لا اود ان الد اخاف من ال ولاده ومن السهر ليلا او ان مرض طفل ي لا اعرف كيف اتعامل معه احيانا افكر تفكير غريب و هو اني اريد ان يبقى هذا الطفل في احشائي وابقى انا وزوجي فقط في المنزل بسبب فكره ان الطفل سيبقى يبكي ولن تظل سهراتنا انا وزوجي كما في السابق احيانا اقول لزوجي هذا الكلام وهو يبدا بتشجيعي باني ساكون قويه في الولادة واني ساتعلم التعامل مع الطفل وبكائه و باني سأكون افضل ان في العالم ولاكني لا اقتنع بهذا الكلام اشعر بان انجاب الاطفال هو عذاب بعذاب يوجد القليل من المتعه معهم ولكنهم يعذبونا اضعاف

ارجوك جمانه ساعديني لاتخطى هذه الافكار السلبيه اود ان اكون كب اقي الامهات متلهفه لرؤيه طفله ا و مستعده لاكون ام "


أهلا بكِ عزيزتي ..

 بداية أحب أن أقول لكِ أني تماما أتفهم مشاعرك ومخاوفك . وهي مخاوف طبيعية جداً لو قسناها على ما سردتيه .!

للأسف رسالتك لم تكن موضحة التفاصيل تماما لي .. لكن من الواضح أن هذا حمل ك الأول الذي حدث بسرعة ربما أو دون إستعداد نفسي منكِ ..


دعيني أخبرك سراً عزيزتي .. هذا القلق الذي تمرين به هو قلق صحي جداً .. من الطبيعي أن أكون قلقة من مسؤلية تحمل روح " طفل " سيأتي للحياة ويكون له متطلبات .!
وطبيعي جداً أن يراودك الخوف هل سأكون أم جيدة ؟ هل سأستطيع التوفيق بين حياتي الشخصية وبين هذا ال صغير الذي لن يتوقف أبداً عن المتطلبات ..

في الحقيقة عزيزتي إنجاب طفل للعالم هو أكبر شيء يمكن أن يقوم به الفرد لِمَ لها من تبعيات ليست على حيات الأم والأب فقط بل وحياة الطفل .


لذلك أحب أن أطمئنك أولا أن مخاوفك صحية جداً وتنم عن وعي وإدارك بحقك وحق الصغير وحق زوجك وأظن من داخلي أن هذا الوعي الذي لديكِ ينم عن شخص مثقف ومتفهم وواعي .. فلا تحزني من تفكيرك وهوني عليكِ .


نأتي إذا للجزء الذي يشعرك بالتوتر ألا وهو شعورك بإن هذا التصرف غير مقبول ..

دعيني أهمس لكِ عزيزتي .. الإنسان دوما يكون حائر بين آمرين طوال حياته عزيزتي " القبول " والتصرف بطبيعتي "

وعندما يخير الإنسان بين هذين الأمريين بطبيعة الحال سيختار أن يكون مقبول ..

مشكلتك هنا تكمن أنكِ تتوقعين من نفسك رد فعل معين تجاه حملك مع أن هذا ليس سيناريو موحد يسير عليه الجميع ..

الأمومة عزيزتي مسؤلية كبيرة وحقك التخوف خصوصا أني لا أعرف الكثير عن حياتك قبل الزواج في بيت أهلك . وطفولتنا وما مر بها يؤثر علينا وعلى وجهة نظرنا تجاه الأمور .


أيضا أحب أن أنوه لكِ عزيزتي أنه من الشائع جداً قلق الحمل والإكتئاب أثناء فترة الحمل .

لذلك ما تمرين به قد يكون خليط ما بين القلق وبين الإكتئاب .


دعينا ننظر لِمَ متاح لديكِ .. ألا وهو زوج داعم يتفهم مخاوفك .

وهذا عظيم جداً وسيساعدك بشدة في تخطي مخاوفك .

أيضا جربي أن تحاولي التفكير في طفلك القادم على أنه شريك في سعادتك أنتِ وزوجكِ وسيكون مصدر للدعم بحياتك وتوثيق العلاقة المحبة بينك وبين زوجك .

أكتبي مشاعرك ومخاوفك من وقت لوقت ثم قومي بتقطعيها وإلقائها في الهواء الطلق هذا سيخفف من قلقك قليلاً.


من الجميل أيضاً أن تطلبي الدعم من زوجكِ في رعاية الصغير أو والدتك كي تسترخي قليلا من وقت لوقت .


جربي التمشية والسير بين الطبيعة هذا سيحسن من نفسيتك وقلقك ..


وفي النهاية عزيزتي ،، لو أن الأمر لازالتي تشعرين أنه أكبر من قدرتك .. أنصحك بالإتجاه لمتخصص نفسي كي يتابع معكِ تاريخك العائلي والنفسي ووضع خطة علاجية لتساعدك لتخطي هذا القلق خاصة لو أن هذا القلق لديكِ من قبل الحمل .


أتمني لكِ عزيزتي كل الدعم والسعادة .


جومانا حمدي

معالج نفسي

طفلي لايف



إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • امي حياتي

    2019-09-06 08:34:15

    يضوجوني بكلمات واضل مقهوره

  • امي حياتي

    2019-09-06 08:32:54

    اتمنه ترد عليه المعالجه النفسيه نفسيتي تعبانه واخاف عله لاجنين لبطني خاف يثر كيف اخفف التوتر اني ويه عيال ويضوحوني اريد شي يريح نفسيتي شسوي

    • امي حياتي :يضوجوني بكلمات واضل مقهوره

  • Duaa salam

    2019-08-19 21:27:29

    انا حامل في الشهر ثالث واكره زوجي كثيرا ولا اعرف ما سبب

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 333 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن