طرق علاج فقدان الشهية عند الأطفال

  فقدان الشهية مشكلة تشغل تفكير الآباء والأمهات، لعدم تناول طفله م الغذاء بالقدر والكمية، التى يعتقدون أنها كافية لتحقيق النمو الجسمى السليم لل طفل ، وكثيرا ما يجبرون الطفل على تناول كميات وأنواع من الأطعمة لا يرغب فيها، وقد يعرضون الطفل على الطبيب شاكين قلة ما يتناوله من طعام. ويلاحظ أن نسبة الأطفال المصابين بفقدان الشهية تصل إلى 25% من الأطفال، وتبدو مشكلة فقدان الشهية فى انعدام الرغبة فى تناول الطعام.

  د. مى سعد الدين استشارى طب الأطفال بمستشفى أبو الريش الجامعى تقول إن هناك عوامل تؤدى لحدوث هذه المشكلة منها عوامل متعلقة بالطفل نفسه، حيث يعتبرها وسيلة للحصول على الاهتمام وال رعاية من الوالدين، أو عوامل متعلقة بالوالدين، وهى عبارة عن عدم ثبات طرق وأساليب التدريب على عادات التغذية، وهناك عوامل أخرى متعلقة بالأساليب المستخدمة فى تناول الطعام مثل إكراه الطفل على تناول الطعام أو نوع خاص منه، ونقده المستمر كنوع من الحث على تناوله الطعام، أو القلق والرعاية المفرطة لتناول الوجبات، او الضبط القاسى وخاصة فيما يتعلق بآداب وسلوك المائدة.

  أما أسباب فقدان الشهية عند الأطفال فهى متعددة منها إصابة الطفل ببعض الاضطرابات النفسية مثل القلق والخوف والحزن مما يؤثر بصورة مباشرة على مركز الشبع فى المخ، وتناول الأطفال كميات كب يرة من المواد السكرية المتمثلة فى الحلويات، وعدم تمتع الطفل بوقت كاف من الراحة وممارسة الرياضة، وإصرار الأم على أن يتناول ابنها كما معينا من الطعام قد يفقده شهيته لأنه يهرب من هذه الكميات الكبيرة التى تفرض عليه ليأكلها، وعدم انتظام مواعيد الطعام وكراهية الطفل لأصناف الطعام التى تقدم له.

  ويمكن تقسيم فقدان الشهية إلى أنواع منها: الدائم ويرجع إلى عوامل مزمنة، او المؤقت، أو الفجائى وتصاحبه أعراض أخرى ظاهرة كارتفاع الحرارة أو الغضب أو الحزن، أو التدريجى نتيجة لأسلوب الوالدين مع الطفل، أو فقدان الشهية الخاص حيث يتناول الطفل بعض أنواع الطعام دون غيرها.

  وتشير د. مى إلى أن هناك خطوات للعلاج الفعال لهذه المشكلة وهى: عدم إرغام الطفل على الأكل ومراعاة ميوله فيما يقدم له من طعام، ويجب مراعاة عدم تناوله الطعام وهو فى حالة غضب أو ضيق، فيرتبط الطعام فى ذهنه بالحزن، وعدم تقديم الحلوى للطفل بين الوجبات أو قبل تناول الطعام ب فترة قصيرة، ويجب ألا تظهر الأم قلقها فى أن تكون لديه شهية الطعام فيتمادى فى الرفض، وعليها أن تقدم له كميات صغير ة من المأكولات التى يحبها، وبذلك يكون هناك احتمال كبير بأن يطلب الطفل مزيدا من أصناف الطعام المحببة إليه، كما يمكن أن تقص عليه ال قصص كمكافأة على تناول الطعام. ويجب مراعاة رغبة الطفل فيما يحب ويكره من الأصناف، وأن يختار الطعام الذى يحبة مادام مفيدا، ويمكن أن يسمح للطفل كلما كان ذلك ممكناً أن يساعد فى تحضير الطعام وهذا بدوره سيعزز رغبته فى تناوله.

  ولتقديم الطعام بشكل جذاب أصول من حيث الألوان والأشكال والأطباق المستخدمة وطريقة التحضير، فلذلك أثر جيد فى زيادة تناول الطفل للطعام، فمثلاً إذا كان لا يفضل تناول الخضراوات فيمكن تحضير البيتز ا الغنية بالخضراوات (كالفلفل الحلو والفطر والكوسا)، ويمكن تشكيل وجوه من الخضراوات والزيتون والجبنة على شريحة التوست الأسمر.

  ويستح سن ألا يتناول الطفل طعامه وحيداً بل يتناوله مع الآخرين، كما يمكن تشجيع تناول الطفل للطعام من خلال تعزيز وامتداح اخوته أو أصدقائه لتناولهم لهذا الطعام ولكن دون نقده. ويمكن للوالدين خلال تناول أى وجبة لهما ترغيب الطفل بتناولها بطريقة غير مباشرة، كأن يتم التحدث عن مدى لذّة الطعام وعن الطاقة والفيتامينات والمعادن المقوية للعضلات والمحسنة للبشرة التى يمدنا بها هذا الطعام وعن لونه الجميل ورائحته الشهية. وأخيرا يجب عدم التسرع بإعطائه أدوية فاتحة للشهية لا تأتى بنتيجة وآثارها الجانبية تكون ضارة.

مفاهيم غير صحيحة 

  • ليس هناك ما يسمى بفاتح شهية للطفل لأن فقدان الشهية للطفل له عوامل نفسية ولايتم علاجها بالأدوية لأن لها ضرر على الطفل حيث تعمل على مراكز المخ.
  • ليس هناك دور للفيتامينات كفاتح للشهية، ولكن تؤخذ فقط فى حين وجود حاجة لاستخدامها مثل إصابة الطفل بأنيميا الحديد او لين العظام

  والنصيحة التى توجهها د. مى هى متابعة وزن وطول الطفل بشكل دورى عند الطبيب لأن فى كثير من الأحوال يكون خوف الأم ليس له داع لأن نمو الطفل يكون فى المعدل الطبيعى فالطفل يأكل تبعا لاحتياجاته وليس تبعا للكمية التى تريدها الأم.

المصدر:ahram

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • زائر-44652669

    2019-07-22 12:39:37

    انا بنتي عمرها ثلاث اشهر ومش زايده وزن ممكن نصيحه

  • زائر-35931861

    2019-07-19 02:05:52

    جزاكمالله خيرا معلومات مفيدة

  • ديانا 🌹😍

    2019-06-20 16:00:24

    انا بنتي عمرها 11 شهر ما عم تشتهي تاكل ممكن نصيحة

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 116 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن