طرق لتقوية الذاكرة عند الأطفال

الذاكرة

 تعرف الذاكرة، بالقدرة على تذكّر واسترجاع التواريخ، والحقائق والمعلومات، والوجوه والأشكال لاستخدامها، بعد تشفيرها وتخزينها، وتتّصف الذاكرة بأنّها بالغة التعقيد والدقة، وواسعة الشمول، ولا يوجد لها مكان محدد في المخّ لوضع الملفات، وتخزين الأر شيف ات فيه، ويوجد لها عدّة مراكز عصبية تقوم بوظائفها وهي، القشرة المخيّة الجبهيّة، والتي تلعب دوراً مهمّاً في الذاكرة، وفي حال تعرضها إلى إصابة تؤدي إلى نسيان المعلومات الآنية، والجهاز العصبي، والقشرة الدماغية، والأجسام الحلمية، والتكوين الشبكي، ولها عدّة أنواع هي، الذاكرة الحسية، وقصيرة المدى، وطويلة المدى، وتتعرّض لبعض الأمراض مثل، فقدان الذاكرة الذي يحدث نتيجة مرض الزهايمر، والشلل الرعاش، والعته أو خرف الشيخوخة، والهذيان.

طرق تقوية الذاكرة عند ال طفل

  •  إعطائه فرصة للجري وممارسة النشاطات الرياضيّة التي تساعد على تنشيط الدورة الدموية.
  • تكرار قراءة نفس الكتب وال قصص بصوت مرتفع؛ لمساعدته على توقّع تسلسل الأحداث وروايتها بنفسه؛ مما يساعد في تنمية ذاكرته.
  • مشاركته في تقليب ألبومات الصور العائلية، وطلب ذكر أسماء الأشخاص الموجودين في ال صور من ه، وذكر قصة حول الصورة.
  •  الحصول على قسط كافٍ من النوم؛ حيث يقوم الدماغ أثناء النوم بتخزين المعلومات والحقائق التي تعلّمها الطفل في أوقات النهار، مع تجنّب النوم لساعات طويلة؛ حيث يسبّب ذلك خمول الذاكرة.
  •  الاعتماد على نظام غذائي متوازن، من حيث الأغذية التي تحتوي على العناصر المغذية المهمّة كالبروتين، والمعادن، والألياف، والكربوهيدرات، والتركيز على بعض أصناف الأطعمة مثل، الأسماك الغنية بالأميجا 3، كسمك السلمون، والفواكه، والخضروات، والمكسّرات، والبقوليات، ومنتجات الألبان الغنية بالفيتامينات، والأملاح، وغيرها، وتناول الأطعمة الغنية بالنشويات كالبطاطس، مع الاعتدال حتى لا تسبّب السمنة المبكّرة، بالإضافة إلى أخذ وجبة إلى المدرسة، مثل قطعة من الخبز والجبن؛ لإكمال وجبة الإفطار، وإمداد الطفل بالطاقة أثناء الدراسة.
  • القيام ببعض الخلطات الطبيعيّة المقوية للذاكرة مثل، خلطة العسل، وذلك بمزج ملعقة من عسل النحل مع كوب من لبن الدافىء وتناولها كلّ صباح.
  • تقديم المعلومة بشكل سهل وسلس بعيد عن التعقيد؛ حتى يستطيع فهمها وعدم نسيانها.
  •  تجنب المذاكرة بعد تناول وجبة ثقيلة؛ حتى يستطيع التركيز وبالتالي عدم نسيان المعلومات.
  •  اتباع أسلوب تفهيم الطفل وليس التلقين، عن طريق استخدام بعض الوسائل الملموسة في توضيح الشرح، أو الإشارة وتعابير الوجه.
  •  تجنّب تحميله المحمول إلا للضرورة القصوى؛ حيث إنّه يضعف الذاكرة. ممارسة ألعاب الذاكرة، كحل الألغاز.
  • تعويده على روتين يومي؛ بحيث يساهم في تطوّر مهارات الذاكرة. تقليل مشاهدة أفلام الكرتون، واستبدالها بالأفلام الوثائقيّة والعلميّة المفيدة.

المصدر:mawdoo3

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • ام ديدا👯‍♀️💝

    2019-09-16 18:49:47

    ممكن يكون خوف عمل معاها كده الخوف منك يعنى اول مابتسأليها بتتلبك وتخاف فبتنسي

  • زائر-27852920

    2019-07-08 08:54:56

    المكسرات بدون ملح مثل الجوز واللوز أثناء الحمل بيجي الطفل ذكي جدا

  • أم إيلاف نورسين

    2019-06-02 06:27:05

    ٠جزاكم الله الف خير

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 207 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن